رئيس التحرير: عادل صبري 08:13 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

شرم الشيخ.. صراخ لم تسمعه الحكومة ولا البنوك

شرم الشيخ.. صراخ لم تسمعه الحكومة ولا البنوك

اقتصاد

تراجع الإشغالات بشرم الشيخ

و31 فندقا في عداد الأموات

شرم الشيخ.. صراخ لم تسمعه الحكومة ولا البنوك

محمد موافي 23 يناير 2016 09:38

بعد تخلي الحكومة عن مستثمري السياحة في مدينة شرم الشيخ ونقد البنوك لوعدها بتقديم حزم تمويلية لأصحاب الفنادق لانتشال القطاع من كبوته، بدأ مستثمرو الفنادق والمنشآت السياحية في غلق أبواب الفنادق نتيجة لتهاوى الإشغالات السياحية والتى تراجعت لمستويات متدنية وصلت لـ 5%.

 

وبحسب مصدر في غرفة السياحية بشرم الشيخ، أكد لـ مصر العربية" أن نحو 31 فندقا بشرم الشيخ أغلق أبوابه في وجه السياح القلائل القادمين للمنطقة نتيجة لزيادة التكاليف وارتفاع النفقات الخاصة بالفندق وسط نقص حاد في الإيرادات السياحية .

 

وأشار إلى أن عدد الفنادق التى تريد تقديم طلب لإغلاق في زيادة، ومن المتوقع أن تقوم باقي الفنادق بإعطاء العاملين بالقطاع إجازة مفتوحة لحين عودة النشاط السياحي للمنطقة، مؤكدًا أن الحكومة لم تقم حتى الفترة الراهنة بتنفيذ أى وعد لحماية المنشآت السياحية رغم تمكننا في السنوات الخمس الماضية في تدعيم الاحتياطي النقدي للبلاد.

 

و عن الأماكن المغلقة بشرم الشيخ ،قال هانى إسماعيل أحد أعضاء غرفة المنشآت الفندقية بشرم الشيخ إن الفنادق تقلل نسبة العمالة بها بشكل عام نتيجة قلة الإشغالات، وتتمركز هذه فنادق المغلقة في ثلاث مناطق سياحية، وهى 11فندقا بخليج نبق و6 فنادق بخليج نعمة و10 فنادق بمجموعة ترافكو و4فنادق فى الهضبة .

 

وأوضح أن السبب الرئيسي وراء عملية الإغلاق هو التراجع الحاد في معدل الإشغالات الفندقية في المنطقة نتيجة توقف الأفواج السياحية القادمة من الخارج والتى أدّت بشكل كبير إلي تهاوى مصادر النقد الأجنبي القادم للفنادق، لافتًا إلى أن السبب وراء تراجع الإشغالات هو الإرهاب الأسود الذي ضرب مصر والمناطق السياحية.

 

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف عضو مجلس إدارة جمعية مستثمري جنوب سيناء إن الوضع في شرم الشيخ أصبح مأساوياً مع تراجع نسب الاشغالات إلي 3% و5% في الكثير من الفنادق مما ترتب عليه إغلاق قرابة 50 فندقا وتوقفها عن العمل، مؤكدا أن خسائر السياحة تقدر بمليار دولار شهريا .

 

وأضاف عاطف في تصريحات صحفية اليوم أن نسب الإشغالات بشكل عام في شرم الشيخ لا تزيد عن 8% وأنه تم تسريح عدد كبير جدًا من العمالة المدربة والمتميزة نتيجة لتراجع معدلات السياحة وهذا خطر كبير على المجتمع لأن البطالة والتسريح من العمل يجعل الشباب قنابل موقوتة.

 

وطالب عاطف الحكومة بمنح تسهيلات للقطاع تساعده في إقالته من عثرته منها خفض الفوائد على القروض القديمة الممنوحة للقطاع السياحي وإلغاء الضرائب في ظل الظروف االتي تمر بها السياحة المصرية والتوسع في الترويج للسياحة العربية والأوكرانية والإيطالية لأنها لم تفرض حظرا على السياحة لمصر.

 

وأكد عاطف عبد اللطيف أن الحكومة لم تقدم حلولا ناجزة للقطاع الذي أوشك على الانهيار فمازالت البنوك تحجم عن التمويل رغم أن البنك المركزي كان قد عقد اجتماعا مع مستثمري السياحة بجنوب سيناء وبحضور 10 من أكبر البنوك في مصر واتفقوا على منح تسهيلات وقروض ميسرة للمشروعات السياحية بهدف إجراء عمليات احلال وتجديد ودفع أجور العمالة حتى لا يتم تسريبها والبنوك لم تنفذ ما وعدت به حتى الآن .

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان