رئيس التحرير: عادل صبري 11:52 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"النواب الأردني" يقر بالأغلبية الموازنة العامة للدولة

النواب الأردني يقر بالأغلبية الموازنة العامة للدولة

اقتصاد

مجلس النواب الأردني

"النواب الأردني" يقر بالأغلبية الموازنة العامة للدولة

وكالات 14 يناير 2016 18:42

أقرَّ مجلس النواب الأردني بالأغلبية، الخميس، مشروعي قانون الموازنة العامة لسنة 2016، وموازنات الوحدات الحكومية للعام نفسه، إضافةً لتوصيات اللجنة المالية النيابية حول مشروعي الموازنة العامة والوحدات الحكومية. 

 

وحسب "الأناضول"، جرى التصويت على القانونين الجديدين، بحضور رئيس المجلس عاطف الطراونة، ورئيس الوزراء عبد الله النسور، وهيئة الوزارة، كما تحدث في جلسات مناقشة الموازنة العامة، التي بدأت، الاثنين الماضي، 99 نائبًا. 

 

وأشار رئيس الوزراء الأردني عبد الله النسور، خلال رده على مناقشات النواب للموازنة، إلى أنَّ السياسة الاقتصادية للحكومة الأردنية بدأت عندما تمَّ عرض برنامجها لأربع سنوات بعد تشكيلها بموجب التوجيهات الملكية، وكتاب التكليف، وخطاب العرش، وبيان الحكومة الأولى. 

 

وقال رئيس الوزراء إنَّ الموازنة اشتملت على مخصص بقيمة 100 مليون دينار إضافية "140.85 مليون دولار "، لبرامج تنمية المحافظات، والتي تمَّ إعدادها استنادًا إلى اللقاءات الموسعة مع مختلف المجتمعات المحلية، وبما يفترض أن يعكس أولويات المواطنين، ويشكِّل تمهيدًا لتطبيق قانون اللامركزية في المستقبل القريب.
 

وبيَّن النسور أنَّ موازنة الدولة للعام 2016 انبثقت في تحديد أولوياتها ومشروعاتها الرئيسية من البرنامج التنفيذي التنموي للأعوام "2016 - 2018"، الذي يمثِّل خطة الحكومة التنفيذية لرؤية الأردن 2025، حيث تمَّ إقرار هذا البرنامج بالتشارك مع الفعاليات الرسمية والقطاع الخاص ليشتمل على مؤشرات الأداء وآليات المراجعة المستقبلية للإنجاز. 

 

وأكَّد رئيس الوزراء أنَّ توقعات النمو الاقتصادي المبينة في مشروع قانون الموازنة العامة تتوافق مع تقدير المؤسسات الدولية لنمو الاقتصاد الأردني خلال عام 2016، مشيرًا إلى أنَّ أحد العوامل التي تدعو الى التفاؤل بتحقيق معدلات نمو اقتصادي جيدة خلال عام 2016، ترتبط بـ"جهد الحكومة وجهد مجلس النواب في إقرار الموازنة مبكراً هذا العام، بخلاف العام الماضي الذي تسبب تأخير الموازنة فيه بانخفاض الإنفاق الرأسمالي للحكومة بنحو 50% خلال الربع الأول من العام". 

 

وتابع: "تسعى الحكومة خلال هذا العام بكل جهدها لرفع وتيرة الاستثمار في المملكة، وهي تعوِّل أيضًا على نتائج مؤتمر المانحين الشهر المقبل في تقديم مزيد من الدعم للمملكة لمواجهة أعباء اللجوء السوري". 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان