رئيس التحرير: عادل صبري 11:24 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

دافوس 2016.. من شرم الشيخ إلى جنيف

دافوس 2016.. من شرم الشيخ إلى جنيف

اقتصاد

كلاوس شوارب مؤسس المنتدى الاقتصادي العالمي

ينعقد تحت عنوان "الثورة الصناعية الرابعة والتحديات الاقتصادية والسياسية والأمن العالمي والصحة والتعليم وتغير المناخ"..

دافوس 2016.. من شرم الشيخ إلى جنيف

أحمد بشـارة 13 يناير 2016 17:03

أعلن منظمو المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس» عن قرب انطلاق المنتدى في منتجع دافوس السويسري في 20 يناير الجاري ويستمر أربعة أيام هذا العام، بمشاركة أكثر من 40 رئيس دولة وحكومة، ضمن أكثر من 2500 مشارك من 100 دولة، من بينهم 1500 من ممثلي 1000 شركة أعضاء بالمنتدى.


قائمة المدعوين بالمنتدى الذي يقام تحت عنوان "الثورة الصناعية الرابعة والتحديات الاقتصادية والسياسية والأمن العالمي والصحة والتعليم وتغير المناخ"، تخلو من حضور مسئول مصري، برغم إعلان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي العام الماضي استضافة المنتدى في مدينة شرم الشيخ، في أعقاب لقائه برئيس المنتدى كلاوس شوارب أثناء زيارة الرئيس المصري للولايات المتحدة في سبتمبر من العام الماضي، حيث إن إجراءات الاجتماع التحضيري بخصوص إقامة المنتدى في شرم الشيخ لم تسر كما ينبغي بعد تخلف 3 وزراء من أصل 4 كانوا مكلفين بحضور الاجتماع والتنسيق لإستضافة مدينة شرم الشيخ للمنتدى.

يحضر المنتدى عدد كبير من الشخصيات السياسية العالمية الهامة من رؤساء الدول والحكومات، معلنين مشاركة ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني، وجوزيه بايدن نائب الرئيس الأمريكي، وأحمد داوود أوغلو رئيس وزراء تركيا، ويواكيم جاوك رئيس ألمانيا، وماوريسيو ماكري رئيس الأرجنتين، وجستن ترودو رئيس وزراء كندا، وإيمانويل فالس رئيس وزراء فرنسا، وجاكوب زوما الرئيس الجنوب أفريقي، ومن العالم العربي حيدر العبادي رئيس وزراء العراق، والحبيب الصيد رئيس وزراء تونس، بالإضافة إلى تمام سلام رئيس الوزراء اللبناني. ولم تشر أجندة فعاليات المنتدى لهذا العام جلسة صيفية تخص المنطقة، بعد انعقاد جلسة العام الماضي بها.

ويناقش المنتدى هذا العام عدة قضايا أبرزها الأمن العالمي، وتحولات الطاقة، وتحولات التمويل، والتحولات الاقتصادية التي تفرضها ضغوط مناخ كوكب الأرض، والتحولات الرقمية للصناعة عبر الكوكب، وتحديات الهجرة لأوروبا، وقضايا الصحة كتحدي كوكبي، مع جلسة خاصة عن اللقاح المضاد لإيبولا، وحالة الذكاء الصاعي اليوم، ويلقي الضوء على اقتصادات الهند والصين والقارتين الأوربية والأفريقية، كما يعقد جلسة تحت عنوان "وهم النمو".. في إطار انتقال العالم باتجاه "الثورة الصناعية الرابعة".

يشار إلى أن الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في «دافوس» يمثل التجمع الأكبر والأهم لقادة العالم من السياسيين والاقتصاديين لبحث التحديات العالمية الراهنة في المجالين، ويمثل فرصة لكافة اللقاءات غير الرسمية التي تنظم على هامش أعمال المؤتمر.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان