رئيس التحرير: عادل صبري 04:00 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

احتفالية أبرز 100 شركة مصرية تستهدف بناء قاعدة معلومات للبيرزنس

احتفالية أبرز 100 شركة مصرية تستهدف بناء قاعدة معلومات للبيرزنس

اقتصاد

رئيس الوزراء يحضر الحفل

27 يناير المقبل بالقاهرة..

احتفالية أبرز 100 شركة مصرية تستهدف بناء قاعدة معلومات للبيرزنس

احمد بشاره 13 يناير 2016 13:22

تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء، تعلن لأول مرة في 27 يناير المقبل بالقاهرة، قائمة أفضل 100 شركة في السوق المصرية خلال 2015، والتى تصدرها مجلة "أموال الغد" المتخصصة في مجال الصحافة الاقتصادية، بالتعاون مع قطاع البحوث بشركة "مباشر تداول" الرائدة في الخدمات المالية بالشرق الأوسط، وذلك في احتفالية كبري تقيمها المجلة لدعم الاقتصاد المصري تحظى برعاية حكومية موسعة، وتضم نخبة من أهم الرؤساء التنفيذيين للشركات والمؤسسات العامة والخاصة، وكبار رجال الأعمال، والهيئات الدبلوماسية في مصر.


وتأتى الفعالية في إطار التحرك المتنامي للاقتصاد المصرى خلال العام المنصرم، والذى شهد اطلاق عددا من المشروعات القومية التى شارك بها عدد كبير من شركات القطاع الخاص والتى حققت معدلات نمو مناسب لعملياتها في السوق المصرية، وجاء ترتيب الشركات ضمن القائمة انعكاسا للتطورات الاقتصادية التي شهدتها السوق المصرية، واستنادا على دراسة عميقة لأكبر وأهم الشركات المدرجة في البورصة المصرية، وبالاستناد على مجموعة من المعايير المتعلقة  بالمبيعات والأرباح والقيمة السوقية للشركات.

ويستهدف التصنيف،منح الدولة المصرية قاعدة بيانات قوية تستطيع من خلالها دعم الشراكة المستدامة مع القطاع الخاص، لإحداث تنمية في المجالات البشرية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها من المجالات، بالاضافة إلى رفع مستوى التصنيف العالمي للشركات المحلية وتعزيز قدراتها، وتمكينها من التعامل مع المؤسسات والمنظمات العالمية في ظل تطور الاقتصاد العالمي واعتماده على التصنيف النوعي الذى سبقتنا العديد من الدول فيه، كمرجع رئيسي في تقييم الأسواق والاقتصادات الناشئة.

وتعقيباً على الحدث، قالت رئيسة تحرير مجلة "أموال الغد" دينا عبد الفتاح، أن المجلة تصدر أول قائمة خاصة بأفضل 100 شركة في مصر برعاية حكومية واسعة وبحضور مجموعة من الوزراء، في إطار التحول الإستراتيجى الذي تتبناه المجلة لتوطين التصنيف النوعي للشركات، كمرجع رئيسي في عمليات التقييم في السوق المصرية، وتوافر المواصفات والمعايير العالمية المعتمدة، ما يؤهل السوق لمنح امتيازات من شأنها تشجيع الشركات الناجحة على زيادة استثماراتها بالسوق المصرية، والاعتماد عليها في تنفيذ مشروعات التنمية الشاملة، في إطار القوانين الاقتصادية الحاكمة.

وأشارت عبد الفتاح إلى أن عددا من الشركات التى ضمتها القائمة، أثبتت خلال العام الماضي مدى قوتها في إدارة عملياتها بالسوق المصرية، على الرغم من الظروف السياسية والقوانين الاقتصادية الاستثنائية، سواء مالية أو مصرفية، التي خضعت لها الدولة، لافتة إلى أن تحليل نتائج التصنيف تشير إلى التطور المتنامي وحجم الإسهامات التي دعمت بها الشركات الناتج المحلي الإجمالي لمصر خاصة مع تنوع التوزيع القطاعي لقائمة الـ100 الأفضل، والتي ضمت السلع الاستهلاكية والرعاية الصحية، والقطاع المالي، والصناعة والطاقة والمرافق، والمواد الخام، والقطاع العقاري وخدمات الاتصالات.

وأكدت عبد الفتاح، على أن نجاح الحدث في أن يحظى برعاية رسمية من رئيس مجلس الوزراء، سيعزز ثقتنا بإستراتيجية العمل التي تبنتها المجلة لتحقيق مهمتها ورسالتها الرئيسية الرامية إلى تحسين قدرات الاقتصاد المصري، عبر تعزيز قنوات التواصل بين مجتمع الأعمال، والتأثير في عملية صنع القرار، والتعبير باحترافية عن الحراك الذي يشهده الاقتصاد بكافة مؤسساته العامة والخاصة، موضحة أن الحدث يتضمن مأدبة عشاء موسعة، وتوزيع جوائز وتكريم عدد كبير من صناع القرار والمديرين التنفيذيين الفائزين ورؤساء بنوك ومؤسسات مالية، لمنجزاتهم وبصماتهم الواضحة في الاقتصاد المصري خلال الفترة الماضية.

ويعد هذا الحدث هو الثانى لمجلة "أموال الغد" في تصنيف السوق، حيث أقامت المجلة  حفلا كبيرا في 20 يناير الماضي بفندق فيرمونت نايل سيتي، لتكريم شخصيات العام في القطاع الاقتصادي لعام 2014، وأقوى الشركات والمؤسسات المالية والبنكية، وحضر الحفل نخبة من الوزراء والمسئولين،وأهم الرؤساء التنفيذيين للشركات والمؤسسات العامة والخاصة في مصر وكبار رجال الأعمال، للخروج بأول تصنيف نوعي للقطاعات الاقتصادية، يستند على نتائج تراعي أقصى معدلات الشفافية وفقا لآليات علمية وبحثية.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان