رئيس التحرير: عادل صبري 07:35 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تراجع الواردات الفلسطينية من مصر إلى النصف

تراجع الواردات الفلسطينية من مصر إلى النصف

الأناضول 30 أغسطس 2013 12:01

 أظهر تقرير صادر عن اتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية الفلسطينية، انخفاضاً في حجم وقيمة الواردات الفلسطينية من مصر إلى النصف، في أعقاب الأحداث الأخيرة التي شهدتها القاهرة ومدن أخرى الشهر الجاري.

وذكر التقرير أن قيمة الواردات منذ مطلع الشهر وحتى تاريخ أمس الخميس بلغت نحو 25 مليون دولار، مقابل أكثر من 55 مليون خلال شهر يوليو الماضي و 60 مليون دولار في الشهر السابق عليه.

وكان قطاع الصناعات القطنية والجلدية، وصناعة المواد الغذائية والعصائر من أبرز القطاعات التي تراجعت بشكل ملحوظ خلال الشهر الجاري، بينما حافظت بعض الصناعات كالأخشاب وبعض الصناعات الحديدية على مستوياتها "الضعيفة أصلاً".

واعتبر رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية جمال جوابرة أن سبب هذا التراجع ، تخوفات المستوردين من إمكانية تأخر البضائع داخل مصر، بسبب الأحداث السياسية الأخيرة، ما دفعهم للبحث عن أسواق أخرى، أبرزها تركيا.

وتوقع جوابرة خلال حديث مع وكالة الأناضول للأنباء أن تعود الحركة التجارية بين البلدين لوضعها السابق، حين عودة الاستقرار السياسي لمصر، مشيراً إلى أن أسعار بعض السلع ارتفعت في الأسواق المحلية بسبب تغير الأسواق، "لأن التجار يرون أن أسعار البضائع القادمة من مصر أقل بكثير في حال تم استيرادها من أسواق أخرى".

وترى تقارير إخبارية بعدم وجود علاقة بين الأوضاع السياسية في مصر وتراجع نسبة الصادرات، حيث كان سبب التراجع في الحالة الفلسطينية هو تخوف المستوردين من تأخر البضائع، بينما أظهرت تقارير إقليمية خلال الأيام الماضية ارتفاع حجم التجارة بين مصر والسعودية على سبيل المثال بنسبة تصل إلى 25٪، وفقاً لـ هيئة الرقابة على الصادرات والواردات" التابعة لـ"وزارة الصناعة المصرية" نهاية الأسبوع الماضي.

يذكر أن قيمة الواردات الفلسطينية بلغت خلال النصف الأول من العام الجاري نحو 290 مليون دولار، فيما بلغ إجمالي الواردات خلال العام الماضي أكثر 585 مليون دولار، بحسب أرقام صادرة عن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني.

وفيما يتعلق بالصادرات الفلسطينية إلى مصر، فعلى الرغم من تدني حجمها خلال الفترة الماضية، إلا أنها تعرضت لهبوط لتصل قيمتها لنحو 2.5 مليون دولار خلال الشهر الجاري، مقابل 4 ملايين دولار خلال شهر يوليو/ تموز الماضي، بحسب رئيس اتحاد الغرف التجارية والصناعية والزراعية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان