رئيس التحرير: عادل صبري 11:28 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"الضرائب" تستعد لبدء موسم الإقرارات الجديد أول يناير

الضرائب تستعد لبدء موسم الإقرارات الجديد أول يناير

اقتصاد

عبد المنعم مطر.. رئيس مصلحة الضرائب المصرية

الإقرارات الضريبية أعدت بالتعاون مع المحاسبين..

"الضرائب" تستعد لبدء موسم الإقرارات الجديد أول يناير

احمد بشاره 30 ديسمبر 2015 17:34

أعلن عبد المنعم مطر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، أن المصلحة ستقوم بطباعة 10 أنواع من الإقرارات الضريبية للعام 2015-2016، تتضمن إقرارات الأشخاص الطبيعية والاعتبارية غير المقيد بحسابات للنشاط التجارى والصناعى والمهنى والثروة العقارية والمرتبات، وآخر للشخص الطبيعي والاعتباري عن نشاط السيارات وإقرارات للأشخاص الاعتبارية عن أنشطة البنوك والتأمين والفنادق والغاز والبترول وصناديق الاستثمار.


ووجه عبد المنعم مطر التهنئة للشعب المصرى وجميع الممولين بمناسبة بدء العام الميلادى الجديد، ما يتزامن مع موسم الإقرارات الذى يبدأ من 1 يناير2016 وينتهى 31 مارس 2016  بالنسبه للأفراد الطبيعيين و30 أبريل بالنسبة للشركات وكبار الممولين.

وقال مطر إنه أعطى تعليماته لجميع المأموريات والمناطق بتشكيل لجان للرد على الاستفسارات، ومساعدة الممول في ملء بيانات إقراره، مطالبا الممولين بالتجاوب مع فلسفة الثقة التي تسعى المصلحة لترسيخها في التعامل مع المجتمع الضريبي. 

وأضاف أن المصلحة وفرت الكميات المناسبة من جميع النماذج والإقرارات لتكون متاحة في جميع  المناطق والمأموريات على مستوى الجمهورية، ولدى الجهات التنفيذية، ومصادر التوزيع متمثلة في اتحاد الصناعات والغرف التجارية ومكاتب الإرشاد اعتبارا من يناير 2016.

وذكر رئيس المصلحة إنه كلف رؤساء المناطق والمأموريات على مستوى الجمهورية بالعمل على تقديم كافة التيسيرات للممولين لإنجاح موسم الإقرارات الضريبية الجديد كما  شدد على ضروره مراجعة الإقرارات حسابيا تجنبا لأية أخطاء واردة.

ولفت مطر إلى أنه مصلحة الضرائب أشركت المجتمع الضريبي من جمعيات محاسبين ومكاتب محاسبة ونقابات وخلافه في إعداد الإقرارات الضريبية لهذا الموسم، فيما اعتبره سابقة أولى، لتخرج الإقرارات في صورة يكون المجتمع الضريبي على علم ودراية بما تحتويه، ما يقلل من حجم الخلافات الضريبية بين المصلحة والممولين.

وطالب مطر الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين بالمبادرة بتقديم إقراراتهم قبل 31 مارس و30 أبريل، وعدم الانتظار حتى الأسبوع الأخير، تجنبا للازدحام. ودعا إلى ضروره تحري الدقة في البيانات الواردة بالإقرارات لتكون معبرة عن الواقع المالي والأرباح الحقيقية، بحيث تكون البيانات مؤيدة بمستندات وفواتير مسجلة في السجلات والدفاتر لدى الممول، مشيرا إلى أنه تم اختيار أفضل العناصر فنيا لمراجعة الإقرار.

وأكد مطر أن المصلحة حريصة على دعم أواصر الثقة بينها وبين الممولين، وبناء جسر دائم من التواصل بين الإدارة الضريبية والمجتمع الضريبي، حيث إن العائد الضريبي يعود على المجتمع كله في شكل خدمات مختلفة.

ومن جانبها قالت عفاف محمود رئيس قطاع المناطق الضريبية إن قطاع المناطق الضريبيبة عقد سلسلة من ندوات التوعية الضريبيبة للعاملين بالمصلحة بخصوص التغييرات التي تمت على الإقرارات، لاختصار الإقرارات بصوره كبيره من الناحية الكمية والكيفية، حيث إنه للمرة الأولى يتواجد إقرار ضريبي خاص بنشاط السيارات يحتوي على صفحتين فقط.

وأضافت محمود أن القطاع عقد عدة ندوات مع مجموعة كبيرة من المحاسبين، واستطلعت آراءهم ومقترحاتهم بشأن تعديلات الإقرارات الضريبيبة الجديدة.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان