رئيس التحرير: عادل صبري 10:22 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بأول تصريحاته: درويش يعلن بدائل تمويل محور القناة

بأول تصريحاته: درويش يعلن بدائل تمويل محور القناة

اقتصاد

أحمد درويش رئيس هيئة المنطقة الاقتصادية بقناة السويس

تتضمن قروضا أو جزء من إيرادات القناة أو حصيلة الشهادات..

بأول تصريحاته: درويش يعلن بدائل تمويل محور القناة

سمير فهمي 21 ديسمبر 2015 16:22

أعلن د. أحمد درويش، رئيس هيئة المنطقة الاقتصادية بقناة السويس، أن الهيئة تدرس الاستعانة بأحد سيناريوهات ثلاثة، لتدبير 2 مليار دولار لإقامة البنية التتحتية لمشروع محور تنمية القناة.


وأوضح درويش في أول مؤتمر صحفي له عقده اليوم، أن السيناريوهات الثلاثة تتضمن  الاتجاه إلى القروض أو جانب من إيرادات هيئة قناه السويس أو نقل جزء من حصيلة الشهادات التي أصدرتها هيئة  القناة بما عليه من التزامات إلى المنطقة الاقتصادية.

وأكد درويش أن هيئة المنطقة الاقتصادية لن تقوم بأية مشاريع بنية أساسية تستطيع الشركات الخاصة القيام بها.

وأشار درويش، أمام أعضاء غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة، إلى أن هيئة المنطقة لم تستقر بعد علي نموذج أعمال محدد، وأنها منفتحة على الأفكار الخلاقة التي تطرحها الأطراف المختلفة المعنية باقتصاد مصر.

أوضح أن أعضاء مجلس الإدارة سيتقاضون مرتبات سقفها الحد الأقصى للأجور، لافتا إلى أن الهيئة جهة حكومية مشكلة بقرار جمهوري، ومستدركا أن أية خبرة تستعين بها الهيئة ستحصل علي ما تستحقه من مكافأة.

كشف درويش كذلك عن أن وزارة المالية هي التي وقفت مع مبدأ أن تكون الضريبة على الشركات في المنطقة الأقتصادية بواقع 22.5% بدلا من 10% التي كانت سائدة حتي يونيو الماضي، مضيفا أن وزير المالية قال إن أية شركة أجنبية ستحاسب ضريبيا، سواء هنا أو في بلادها، ومتابعا أنه من المهم أن يكون سعر الضريبة مناسبا طالما أن شركة عالمية تتولى دارسة المشروع حاليا 

وحول عوامل جاذبية المنطقة الاقتصادية، خاصة وأن الضريبة في منطقة مثل جبل علي تبلغ صفرا، قال درويش إن موقع المنطقة المصرية، ووجود قناه السويس، وقوه الصوت المصري، وتنوع الأنشطة المزمعة، كل تلك هي عوامل جذب، وسوف تعمل إدارة المنطقة بالتعاون مع الحكومة علي تقديم كل ما من شأنه أن يزيد من جاذبية هذه المنطقة المتفردة.

شرح درويش المزايا التي يقدمها القانون المصري في مجال تأسيس الشركات وتشغيلها والجمارك علي مدخلاتها، موكدا على أن أية شركة لن تحتاج موافقة بوزارة البيئة على دراسات الأثر البيئي، ومنوها إلى أن مجلس الإدارة هو الذي سيقرر ذلك. وأضاف أن أي راغب في تأسيس ولو مدرسة لن يكون بحاجة إلى أن يذهب لوزارة التربية والتعليم.

أعلن درويش أن الهيئة ستمنح التراخيص قريبا، مما يعجل تأسيس وإشهار الشركات بالمنطقة الاقتصادية عبر الإنترنت. ونوه إلى أن هناك القصور فيما يتعلق بالمياه والكهرباء والطرق واضح، منوها إلى أن العمل يجري على قدم وساق لتجهيز بنية تحتية على أعلى مستوى. وأشار إلى أن الهيئة الهندسية ملتزمة بإنهاء مشاريع الأنفاق الستة والموانئ في المواعيد المقررة، وأن هناك تنسيق مع وزارة النقل لتبادل الخبرة في مجال إدارة الموانئ.



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان