رئيس التحرير: عادل صبري 01:50 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بكر: الخدمات الصحية مجال واعد لرواد الأعمال في مصر

بكر: الخدمات الصحية مجال واعد لرواد الأعمال في مصر

اقتصاد

جانب من فعاليات الندوة

في ندو ضمن فعاليات مؤتمر "رايز أب"..

بكر: الخدمات الصحية مجال واعد لرواد الأعمال في مصر

احمد بشاره 13 ديسمبر 2015 11:14

صرح وليد بكر المدير العام لمجموعة أبراج، أحد الشركات الاستثمارية الخاصة، إن مجال الصحة الذي ينمو سريعاً في مصر يوفر فرصا هائلة للمستثمرين المحليين في عدة مجالات، منها تسلسل الجينوم وجمع البيانات.


وقال بكر خلال إحدى ندوات مؤتمر "رايز أب"، إن هناك فرصا واعدة لتحريك الأعمال بنظام الرعاية الصحية، وأن المتطلبات المتزايدة تجعله مقصدا للاستثمار الطموح.

أضاف بكر أن مجال الرعاية الصحية في مصر يقدر حجمه بنحو 14 بليون، وأنه في نمو مستمر بسبب الزيادة السكانية وزيادة الوعي الصحي. وبما أن الحكومة لا تملك التمويل الكافي لتغطية هذه الاحتياجات كان الحل الوحي هو التركيز علي الوقاية للتقليل من هذه الاحتياجات.

ولفت بكر إلى أن التركيز علي إيصال الرعاية الصحية ينقصه شئ غاية في الأهمية، حيث إن الرعاية الصحية - كمجال - أكبر بكثير من العلاج والوقاية. وأوضح أن القطاع بحاجة للنظر إلى الأمور من وجهة نظر استثمارية لمعرفة كيفية تحويل عملية الرعاية الصحية من الوقاية المتمثلة في التغذية والنمط الحياتي إلى التقييم المتمثل في العلاج عن طريق التليفون، والعمل علي العلاقة بين شركات التأمين الصحي ومانحي التأمين الصحي.

أشار بكر كذلك إلى التكنولوجيا المتمثلة في الأجهزة الصحية التي يمكن ارتداؤها أحدثت تغييرا كبيرا في مجال الرعاية الصحية، ولفت لجهاز الموجات فوق الصوتية الذي يمكن توصيله بالهاتف الذكي أو الأجهزة التي يتم زرعها للتحكم في نسبة الأنسولين في الدم لمرضى السكر دون أي حقن. 

كما تحدث المدير العام لـ"أبراج"، عن تكنولوجيا اليجنوم، وإمكانية بناء تسلسل للجينوم اليوم للتقليل من التكلفة بشكل هائل مقارنة بالتكلفة منذ عشر سنوات مما يسمح للأطباء بتحديد الأمراض التي يمكن أن يصاب بها الأطفال حديثي الولادة للبدء بالعمل علي وسائل الوقاية. 

أشار إلى أن الإحصائيات والبيانات المتاحة حالياً توفر فرص هائلة للمستثمرين للدخول في مجالات جديدة بالنسبة لمصر، مثل متابعة ما بعد الشفاء.

لفت بكر إلى أن المشكلة الأكبر في مصر هي الإمكانيات المتاحة. فمع قلة الأسرة المتاحة في المستشفيات لتلبية احتياجات المرضى، يظهر الدور الهام للعلاج عبر التليفون وخصوصاً في المناطق الريفية مما يزيد من فرص العلاج لعدد أكبر من المرضي. 

نوه إلى أن هذه التكنولوجيا أيضا يمكنها أن تزيد من إمكانيات الأطباء ذوي الإمكانيات المحدودة لتضاهي إمكانيات الأطباء المتميزين. قال كريم حسين من (دي كيميا).

وأضاف د. أمير برسوم من مؤسسة "دكتور بريدج"، وهي شركة رائدة في منصات تكنولوجيا المعلومات للرعاية الصحية، أنه مع زيادة الاحتياج لمستوى أفضل من خدمات الرعاية الصحية، يكون المريض هو المحرك الأساسي لرغبة مقدمي هذه الخدمات في تقديم مستوي أفضل، لافتا إلى أن احتياجات المرضى هي الدافع الرئيسي لتقليل الوقت، ولذلك بدأ الأطباء في الاعتماد على السجلات الرقمية لتقليل الوقت. 

وتحدث د. أمير شريف، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة WUZZUF  قائلا: في مصر، يسود اعتقاد بأننا يجب أن نذهب للخليج، حتى لو رأينا مصر سوقا أكبر بسبب العدد الكبير من السكان، لافتا إلى أن رواد الأعمال يرون أنه من الممكن أن نعمل بتكلفة أقل من الشركات الإقليمية، وأن نحقق أرباحا أيضا.

 

 

اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان