رئيس التحرير: عادل صبري 06:31 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الكهرباء من المصانع للمنازل.. استقرار سياسي وانكشاف اقتصادي

الكهرباء من المصانع للمنازل.. استقرار سياسي وانكشاف اقتصادي

اقتصاد

تحويل الغاز من المصانع للمنازل يضمن الاستقرار السياسي ويضعف الصناعة

الكهرباء من المصانع للمنازل.. استقرار سياسي وانكشاف اقتصادي

وكـالات 27 أغسطس 2015 15:47

انخفضت بشدة أعداد المصريين الذين يشتكون من انقطاعات للكهرباء على غرار تلك التي اثارت احتجاجات في السابق لكن سياسات الحكومة للطاقة والتي تركز بشكل واضح على استرضاء المواطنين توجه ضربة الي صناعات حيوية للنمو الاقتصادي.


وتقول شركات صناعية إن إنتاجها سيستمر في المعاناة ما لم تبدأ الحكومة في تحويل بعض كميات الغاز المستخدم في تشغيل محطات توليد الكهرباء إلى المصانع.

وتقدر كابيتال إيكونومكس للبحوث إن إنتاج الصناعات التحويلية انكمش بنحو 30 في المئة على أساس سنوي في يونيو بسبب القيود على النقد الأجنبي ونقص الغاز.

وقالت في مذكرة "تعاني المصانع من انقطاعات الطاقة والنشاط الاقتصادي)تضرر".

وأضافت أن الاقتصاد المصري يشهد تباطؤا حادا في 2015 مع تراجع النمو من 4.3 بالمئة في نهاية العام الماضي إلى حوالي 2 بالمئة على أساس سنوي في الأشهر القليلة الماضية.

وقرار الحكومة الحفاظ على تدفق الكهرباء للمنازل، وخصوصا أثناء فصل الصيف الذي تعمل فيه أجهزة تبريد الهواء بكامل طاقتها، ليس مفاجأة.

فالطاقة - بحسب تقرير كابيتال إيكونوميكس - مسألة ذات حساسية سياسية في مصر. فبالرغم من أن إجراءات التضييق على المعارضة تبقي الشوارع هادئة إلا أن التاريخ يشير إلى أن انقطاعات الكهرباء يجب التعامل معها بحرص.

وأشار تقرير وكالة رويترز إلى أن انقطاعات متكررة للكهرباء قد أدت إلى تفاقم الاستياء من الرئيس محمد مرسي المنتمي للتيار الإسلامي قبل أن يعزله الجيش في 2013.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان