رئيس التحرير: عادل صبري 12:57 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

جمعية الضرائب: 100 مليار دولار حجم التهرب الضريبي بالدول الفقيرة

جمعية الضرائب: 100 مليار دولار حجم التهرب الضريبي بالدول الفقيرة

اقتصاد

الدكتور أحمد شوقي رئيس جمعية الضرائب المصرية

ملمحا لتيار عولمي يوفر ملاذات لتجنب الضرائب..

جمعية الضرائب: 100 مليار دولار حجم التهرب الضريبي بالدول الفقيرة

احمد بشاره 26 نوفمبر 2015 11:12

قال الدكتور أحمد شوقي، رئيس جمعية الضرائب المصرية، إن الضرائب التي تعد من أهم المصادر الإيرادية للموازنة العامة للدولة، تواجه تحديا خطيرا إثر تفاقم ظاهرة التهرب الضريبي ليبلغ حجمها في الدول النامية والفقيرة أكثر من 100 مليار دولار.


وأضاف شوقي خلال كلمته بفاعليات مؤتمر عنوان "التطورات الحديثة في مجال الضرائب.. تآكل الوعاء الضريبي وأثره علي التخطيط"، والذي نظمته الجمعية، اليوم  بمنطقة جاردن سيتي بالقاهرة، تحت رعاية هاني قدري وزير المالية، أن العولمة التي يقودها المال ساعدت علي انتشار المراكز المالية الخارجية والملاذات الضريبية التي توفر كافة وسائل التجنب أو التهرب الضريبي. لافتا إلى أن قيمة التهرب الضريبي التي أوردها تعود لتقرير صادر عن الأمم المتحدة.

وأوضح أن عمليات التهرب تستخدم وسائل متطورة لتخفيض العبء الضريبي ومنها (استخدام اتفاقيات منع الإزدواج الضريبي، التطبيق المشوه لتفعيل مبدأ تسعير المعاملات علي الشركات متعددة الجنسيات، بجانب تحديات الاقتصاد المعرفي والرقمي، واستخدام ثغرات بقوانين الضرائب المحلية.

وأشار رئيس جمعية الضرائب المصرية إلى أن عدد الملاذات الضريبية تبلغ نحو 80 ملاذا على مستوي العالم، وتعمل على زيادة تدفقات رؤس الأموال والأصول بالاعتماد علي 3 عوامل جاذبة، منها  السرية التامة في عمليات التهرب وعدم وصول السلطات لأية معلومات بشأن التهرب، بالإضافة إلى انخفاض سعر الضريبة بشكل مغري، وانعدامها في بعض الأحيان، ووجود إجراءات ميسرة في الوقت والتكلفة لتأسيس تلك الشركات.

وذكر شوقي أن مشكلات الملاذات الضريبية ظهرت بعد اندلاع الأزمة المالية العالمية في 2008، ومن خلال وزراء المالية بقمة العشرين، لتقوم منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية بوضع خطة لمكافحة تلك الظاهرة، عن طريق مبادرة أطلقتها نحو 22 دولة أوروبية وأفريقية بدون مصر.

وأشار إلى أن تلك المبادرة تضمنت قواعد لمكافحة تآكل الوعاء الضريبي، وتحويل الأرباح، وتضمنت 15 توصية ملزمة للدول المشاركة، ويمكن لمصر الاسترشاد بما جاء بها.

وأوضح شوقي أن الوقت قد حان لاتخاذ إجراءات وآليات للسيطرة على تآكل الوعاء الضريبي وتحويل الأرباح من خلال الإجراءات التالية:

أ - زيادة الدورات التدريبية للكوادر بمصلحة الضرائب المصرية، والاهتمام بحضور وعقد الندوات والمؤتمرات التثقيفية للاطلاع على آخر التطورات في مجال الضرائب.

ب - تكثيف تبادل المعلومات  بين الدول التي تعاني من نفس الظاهرة.

ج - إعادة تفعيل إدارة تسعير المعاملات.

د - تطوير العلاقات مع إدارات الاتفاقيات الدولية، وإمدادهم بكافة سبل العون لمكافحة تلك الظاهرة ووضع آليات محددة لكوادر مدربة.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان