رئيس التحرير: عادل صبري 12:15 صباحاً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

100 ألف عامل.. ضحايا تجاهل الحكومة لمستثمري السياحة

100 ألف عامل.. ضحايا تجاهل الحكومة لمستثمري السياحة

اقتصاد

وزير السياحة هشام زعزوع

100 ألف عامل.. ضحايا تجاهل الحكومة لمستثمري السياحة

محمد موافي 22 نوفمبر 2015 16:32

في رد سريع لتجاهل الحكومة لمطالب مستثمري السياحة، بوقف تحصيل التأمينات والمستحقات الضريبة وإنشاء صندوق لدعم السياحة بـ 10 مليارات جنيه، اضطر المستثمرون لتسريح 100 ألف عامل بالفنادق والبازارت، وبخاصة بعد تراجع الإشغالات الفندقية لـ15%.


وقدم مستثمرو السياحة قائمة ببعض المطالب لرئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل الثلاثاء الماضي، ووعدهم بدراستها والنظر في الاستجابة لها، وتضمنت بعض الإجراءات الإضافية كان من بينها النظر في تقديم تسهيلات بنكية للمستثمرين في قطاع السياحة، وإعادة جدولة التزاماتهم لدى البنوك والتأمينات وصندوق مساندة السياحة.


وقالت مصادر بارزة بغرفة السياحة بشرم الشيخ، إن الفنادق بدأت في تسريح أكثر من 60% من عمالتها خلال الفترة الحالية، وبخاصة مع تراجع الإشغالات ووصولها لـ15%، لافتا إلى أن عدد العمالة المسرحة وصلت لـ 100 ألف عامل وأغلبهم من العمالة المؤقتة.

وأضافت المصادر لـ"مصر العربية" أن الوضع في غاية السوء في مدينة شرم الشيخ وبعض الفنادق تعرضت للإغلاق خاصة بعد توقف السياح الروس الذين يشغلون نصف الفنادق منذ أكثر من عامين.

وأكدت المصادر أن قرار التسريح جاء من أجل تقليص الخسائر التى تعرض لها أصحاب المنشآت السياحية على مدار الفترة الماضية والتى وصلت لمليارات الجنيهات، موضحًا أن الحكومة تقف مكتوفة الأيدى في حماية استثمارات المصريين بشرم الشيخ.

وأوضحت المصادر أن 400 غرفة فندقية تعرضت لإغلاق خلال الشهر الجارى من 600 غرفة نتيجة للأحداث المؤسفة التى حدثت للطائرة الروسية، مشيرين إلى أن الشركة المتعاقد معها لتحسين صورة مصر أمام الأوربيين لم تأتِ بأى نتيجة على مدار عملها خلال الشهرين الماضيين.

وقال علي غنيم عضو اتحاد شركات السياحة: إن الاتحاد والمستثمرين قدموا أكثر من مطلب إلى الحكومة لمساندة القطاع الأسبوع الماضي ولكن الحكومة حتى الآن لم تقم بالرد على هذه المطالب، مؤكدًا أن المطالب جميعها تصب في الصالح العام.

وأوضح لـ "مصر العربية" أن المطالب تتلخص في وقف تحصيل كافة المستحقات الضريبية وإعطاء تسهيلات بنكية وإنشاء صندوق أو قرض حسن للمستثمرين بقيمة 10 مليارات جنيه لمساندة القطاع، مشيرًا إلى أن كل الاقتراحات ستؤدي للنهوض بالقطاع.

وعن عدد العمالة الموجودة في شرم الشيخ قال غنيم: العمالة الموقتة الثابتة تصل لـ 500 ألف عامل ، لافتًا إلى أن أصحاب الفنادق يعطون الآن للعمال أجازات تتراوح بين شهر أو شهرين بسبب تراجع معدل الاشغالات وهذا ليس تسريحًا كما يدعي البعض.

وتوقع غنيم، خروج القطاع من كبوته خلال الفترة القليلة المقبلة و هي ثلاثة أشهر خاصة وأن الإرهاب مازال موجودا في كافة الدول ليست مصر فقط.

وبدوره، قال سعيد غانم نائب رئيس نقابة العاملين بالسياحة: إن النقابة تلقت خلال الفترة الماضية عددا من الشكاوى الخاصة بقيام الفنادق بتسريح العمالة المؤقتة بفنادق شرم الشيخ، مؤكدًا أن النقابة تحاول بكافة السبل تسكين العمالة المؤقتة في وظائف أخرى بمدينة الغردقة.

وأضاف لــ"مصر العربية " أن الشكاوى تأتي بصفة جماعية وليست فردية مما يصعد إحصاءها في الفترة الحالية، مؤكدًا أن أغلب الشكاوى تتمركز حول تخفيض نسبة الـ 12% للعمالة الدائمة والمؤقتة وهذا الإجراء خارج عن إرادة أصحاب الفنادق نتيجة لتراجع الإشغالات .


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان