رئيس التحرير: عادل صبري 08:14 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

استقرار البورصات الأوروبية وأسهم شركات السياحة الأكثر تضررا

بفعل اضطرابات مصر..

استقرار البورصات الأوروبية وأسهم شركات السياحة الأكثر تضررا

لندن : رويترز 16 أغسطس 2013 23:32

شهدت الأسهم الأوروبية جلسة متقلبة أمس الجمعة  كانت أسهم شركات السياحة فيها هي الأكثر تضررا من جراء الاضطرابات في مصر ، وتعرضت السوق بوجه عام لضغوط بسبب المخاوف من تخفيض برامج البنوك المركزية للتحفيز النقدي.

وأجبر العنف في مصر هذا الأسبوع شركة توماس كوك المانيا على إلغاء كل رحلاتها الى هذا البلد حتى 15 من سبتمبر بعد ان وسعت ألمانيا تحذيرها من السفر ليشمل منتجعات البحر الأحمر.
وقال روني تشوبرا المحلل في مؤسسة تريدنكست "نظرا لكل الاضطرابات التي يشهدها الشرق الأوسط ولاسيما في مصر فإن أسهم شركات السياحة تضررت بشدة خلال الايام القليلة الماضية بعد صعودها المحموم على مدى الاثنى عشر شهار الماضية."
واضاف قوله "الوضع الحالي هو الدافع المثالي للبيع لجني الأرباح."وهبط مؤشر قطاع شركات السياحة 0.6 في المئة. ونزل سهم الطيران الالمانية لوفتهانزا 1.3 في المائة.ولم تكن شركات السياحة الشركات الوحيدة التي تضررت من العنف في مصر.
فقد هبط سهم مجموعة الاسمنت إيتالسمنتي 4.4 في المائة وسط مخاوف من أن تتأثر باستمرار الاضطرابات في مصر حيث تملك أكبر شركة لصناعة الاسمنت في مصر من حيث القيمة السوقية وهي السويس للاسمنت.
وزاد مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى بنهاية التعامل 3.64 نقطة إلى 1231.43 نقطة بعد هبوطه واحدا بالمئة يوم الخميس الماضي وهو أكبر انخفاض يومي له في ستة أسابيع. وختم المؤشر الأسبوع دونما تغير يذكر عن الأسبوع السابق.
وختم مؤشر ستوكس أوروبا -600 التعاملات مرتفعا 0.3 في المائة الى 306.36 نقطة وزاد مؤشر يورو ستوكس-50 للأسهم القيادية لمنطقة اليورو 0.7 في المائة الى 2854.27 نقطة مقتربا من أعلى مستوياته في عامين البالغ 2855.89 نقطة الذي سجله في وقت سابق هذا الأسبوع.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان