رئيس التحرير: عادل صبري 11:34 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

البنك الدولي: تراجع النو الاقتصادي يرفع معدلات البطالة في مصر لـ13%

البنك الدولي: تراجع النو الاقتصادي يرفع معدلات البطالة في مصر لـ13%

اقتصاد

يعاني الشباب المصري من معدلات بطالة مرتفعة

البنك الدولي: تراجع النو الاقتصادي يرفع معدلات البطالة في مصر لـ13%

محمد الخولي 05 أكتوبر 2015 15:30

أظهرت مؤشرات البنك الدولي الأخيرة، حول مصر، تبيانًا كبيرًا في أرقام السكان والحوضع الاقتصادي، والنمو، وتؤكد مؤشرات البنك أن الوضع الاقتصادي في مصر صعب للغاية بسبب الوضع السياسي المضطرب، والقرارات الاقتصادية الغير واضحة.

قال البنك الدولي إن حوالي 30 ألف مصري أصبحوا عاطلين عن العمل بين يوليو وسبتمبر من العام 2013، بينما يوجد بين 700 ألف و800 ألف من الباحثين الجدد عن عمل يدخلون سوق العمل كل عام.

وأشار تقرير البنك الدولي إلى أنه "بسبب ضعف النمو الاقتصادي، ارتفعت معدلات البطالة لتصل إلى 13.4 % في الربع الثالث لعام 2013 مسجلة زيادة قدرها 0.1% عن الربع السابق.

ولا يشمل هذا الرقم سوى العمالة المسجلة، ولا يأخذ في الحسبان عدد العاطلين عن العمل في الاقتصاد غير الرسمي الذي يعتقد أنه أعلى من المعدل الرسمي.

ويشر التقرير إلى أن الفترة من يوليو إلى سبتمبر 2013 وحدها زيادة عدد المصريين العاطلين 30 ألفًا من جراء استمرار عدم الاستقرار السياسي وتصاعد حدة العنف.

وتظهر البيانات الرسمية أن ما بين 700 ألف شخص و 800 ألفاً من الباحثين الجدد عن عمل يدخلون سوق العمل كل عام، وهو ما قد يزيد جزئيا من العدد الكبير بالفعل من العاطلين والبالغ 3.6 مليون شخص.

ويضيف تقرير البنك الدولي عن مصر، أن البيانات الشهرية التي أعدها الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، تشير إلى أن معدل التضخم السنوي زاد أكثر من الضعفين إلى 11.7 % في ديسمبر 2013، من 4.7 % في الشهر نفسه من العام السابق.

وتظهر تقديرات مبدئية في دراسة للبنك الدولي أنه في ظل الوضع الاقتصادي الحالي سيظل معدل التضخم مرتفعًا عند نحو 10.2 % عن السنة المالية 2013-2014 بسبب ارتفاع الغذاء وانخفاض الإنتاج والسياسات التوسعية للحكومة والآثار غير المباشرة لزيادة أجور موظفي القطاع العام.

واستنادًا إلى مؤشرات سهولة ممارسة أنشطة الأعمال، تأتي مصر في النصف الأدنى من البلدان التي شملها الترتيب، إذ احتلت المركز 109 من أصل  183 بلدًا في عام 2013.

ويتمثَّل أحد المعوقات الرئيسية أمام تنمية القطاع الخاص في الإجراءات البيروقراطية المفرطة. فعلى سبيل المثال، تأتي مصر تقريبًا في ذيل القائمة على مؤشري إجراءات استخراج ترخيص البناء وانفاذ العقود التجارية".

وزاد معدل من يعانون من الفقر المدقع الذي يُعرَّف على أنه 3570 جنيها مصريا (518 دولاراً) للفرد، عشرة أضعاف بعد ثورة 2011 ليصل إلى 4.4% في سنة 2012- 2013".

وفيما يلي توضيح بعدد من المؤشرات الاقتصادية التي ضمها التقرير:


السكان

ارتفع عدد السكان في العام 2014، بمقدار 2 مليون شخص، عن العام السابق 2013، ليصبح 89 مليون نسمة، وبمعدل زيادة 2%، لتصبح الكثافة السكانية حوالي 90 شخص لكل متر مربع واحد.

بينما قال البنك الدولي إن هناك 24 طفل دون الخامسة من العمر، يموتون لكل ألف طفل.

 

الدخل القومي

يقول البنك الدولي، إن إجمالي الدخل القومي وصل إلى 273 مليار دولار في العام 2014، بزيادة عن العام السابق له، والذي وصل إلى 257 مليار دولار.

فيما وصل نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي إلى 3050 دولار في عام 2014، بزيادة عن 2013، والذي بلغ فيه نصيب الفرد إلى 2940 دولار في العام.

 

التضخم

أما فيما يخص التضخم، فقد زاد معدل التضخم على أساس سنوي من 9% عام 2013، إلى 11% عام 2014.


الصادرات

انخفض معدل الصادرات كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي في 2014 ليصبح 15%، بعدما كان 18% في العام 2013.


الواردات

وكما انخفضت نسبة الصادرات من الناتج المحلي الإجمالي، انخفضت أيضًا نسبة الورادات كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي. فانخفض معدل الورادات في العام 2014، كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، لتصل إلى 24%، بعد أن كانت 25% العام السابق في 2013.


نشاط الأعمال

طبقًا للبنك الدولي، فأن المستثمر الأجنبي يحتاج إلى 8 أيام كاملة، ليستطيع أن يبدأ نشاطه في مصر، عقب استخراج كافة التصاريح والأوراق المطلوبة.


الائتمان

أما بالنسبة لمعدل الائتمان المحلي المقدم من القطاع المصرفي، كنسبة من إجمالي الناتج المحلي، فقد وصل إلى 93 %، في 2014، عقب أن كان 86%، في العام السابق له في 2013.


الإنفاق العسكري

لم تظهر أرقام البنك الدولي أي إحصائيات خاصة بالإنفاق العسكري للحكومة المصرية، غير نسبة 2% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي طوال الأعوام 2011، 2012، 2013، 2014 على التوالي.


الهاتف المحمول

وفيما يتعلق باشتراكات الأفراد في خدمة التيلفون المحمول، لكل 100 فرد، فإن أرقام الينك الدولي أظهرت أن أعداد اشتراك الأفراد في التليفون المحمول، لكل 100 فرد قد زادت منذ عام 2011، على النحو التالي: 105 اشتراك لكل 100 فرد في 2011، 120 اشتراك لكل 100 فرد في 2012، 122 اشتراك لكل 100 فرد في 2013، 114 اشتراك في خط محمول لكل 100 فرد في 2014.


الإنترنت

أما فيما يتعلق بخدمة الانترنت، فقد أظهرت أحصائيات البنك الدولي، أن عدد الأفراد الذين يستخدموا الإنترنت قد زاد من 29 شخص لكل 100 فرد عام 2013، إلى 32 شخص لكل 100 فرد عام 2014.


الدين الخارجي

وفيما يتعلق بأرقام الدين الخارجي، فقد وصل إجمالي الدين الخارجي إلى 44 مليار دولار، في عام 2013، عن 39 مليار دولار عام 2012.


الاستثمار الأجنبي المباشر

وطبقًا للبنك الدولي، فإن قيمة الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر زادت بمقدار 500 مليون دولار فقط، لترتفع في العام 2014إلى 4 مليارات و783 مليون دولار، بينما كانت في 2013 4 مليارات و190 مليون دولار أمريكي لا غير.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان