رئيس التحرير: عادل صبري 12:01 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"رامز" لـ"سالمان": رأيك لا يعبر عن البنك المركزي

رامز لـسالمان: رأيك لا يعبر عن البنك المركزي

اقتصاد

وزير الاستثمار ومحافظ البنك المركزي

"رامز" لـ"سالمان": رأيك لا يعبر عن البنك المركزي

محمد الخولي 21 سبتمبر 2015 08:50

انتقد هشام رامز محافظ البنك المركزي المصري، تصريحات وزير الاستثمار أشرف سالمان الأخيرة حول سعر صرف الجنيه المصري، قائلًا إن تصريح الوزير حول خفض قيمة الجنيه كان غير موفق.

 

وأضاف "رامز"، في مداخلة هاتفية ببرنامج "هنا العاصمة" على قناة "سي بي سي"، أمس الأحد، أن حديث سالمان حول سعر الفائدة لا يعبر عن رأي البنك المركزي،مؤكدًا أن الحكومة والوزراء لا يتدخلون في عمل البنك.

 

وأشار سالمان إلى أن تصريح وزير الاستثمار أدى إلى ارتفاع سعر الدولار بمعدلات فلكية، لكنها عادت مجددًا بعد التأكد من أن هذا التصريح لا يمثل رأي البنك المركزي.

 

وعلق رامز، على بيان صندوق النقد، قائلًا إن الطلب الذي تضمنه بيان البعثة، حول ضرورة تحقيق المزيد من المرونة حيال السياسة النقدية للجنيه المصري، مجرد طلب روتيني دائمًا ما يطلبه الصندوق.

 

وأشار رامز إلى أن البيان تحدث عن أن "مصر تتحرك بخطى ثابتة، وأن البنك المركزي ينظر إلى أشياء كثيرة، منها التضخم على سبيل المثال".

 

وقال الوزير أشرف سالمان وزير الاستثمار، خلال كلمته على هامش مؤتمر اليورو مني، الاثنين الماضي: "إن على البنك المركزي إعادة النظر في سياسيات، وأن تخفيض الجنيه المصري لم يعد اختيارًا".

 

وأضاف سالمان وقتها: "أن على الحكومة أن تختار بين بديلين ليس لهما ثالث، إما أن تضحي بالاحتياطي الدولاري، وإما أن تخفض سعر الجنيه بأي ثمن".

 

وينص الدستور المصري على أن يتولى البنك المركزي المصري كل ما يتعلق بالسياسة النقدية للبلاد، وهو جهة سيادية غير خاضعة للسلطة التنفيذية، ولا لرقابة السلطة التنفيذية.

 

من ناحية أخرى، قال مصدر بوزارة الاستثمار، لـ"مصر العربية"، إن تصريحات الوزير فهمت على نحو خاطئ، مشيرًا إلى أن سلمان طرح تساؤل، حول ما هو الأفضل للاقتصاد المصري، التضحية بمخزون دولاري، أم العمل على تحقيق مرونة لسر صرف الجنيه المصري.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان