رئيس التحرير: عادل صبري 05:22 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الاعتذارات ترغم "اسماعيل" على دمج وإلغاء وزارات

الاعتذارات ترغم اسماعيل على دمج وإلغاء وزارات

اقتصاد

رئيس الوزراء المكلف شريف إسماعيل

الاعتذارات ترغم "اسماعيل" على دمج وإلغاء وزارات

طارق حامد 14 سبتمبر 2015 16:41

يواجه المهندس شريف اسماعيل، المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة، صعوبات واسعة، أثناء التفاوض مع الأسماء المرشحة لشغل مناصب وزارية، خلفا لوزراء في حكومة المهندس إبراهيم محلب، التي تتولى مهمة تسيير الأعمال لمدة أسبوع.


وكشفت مصادر وثيقة الصلة بترشيحات الوزراء الجدد، أن عدد كبير من المرشحين ابدى اعتذاره عن المناصب بسبب قصر عمر الحكومة الجديدة، والتي لن تتخطى مهمتها الـ 3 اشهر لحين انتخاب نواب البرلمان الجديد.

وقالت المصادر، التي رفضت نشر اسمها، إن "إسماعيل" يرشح عددا من الأسماء لحقيبة الاستثمار منهم الدكتور حسن فهمي، الرئيس السابق لهيئة الاستثمار، والذي عاصر العديد من وزراء الاستثمار، منذ إنشاء الوزارة واختيار الدكتور محمود محي الدين لها.

وأضافت أن اسماعيل، من المرجح أن يعقد اجتماعا مع فهمي، في غضون الأيام المقبلة، وسط تفاؤل بقبول الاخير لتولي المنصب الوزاري، رغم خروجه عن سن المعاش في يونيو الماضي، وسط خلاف حاد مع أشرف سالمان، الوزير الحالي في حكومة تسيير الأعمال.

وأضافت أن هناك اتجاه لدمج عدة وزارات منها الثقافة والآثار، التجارة الخارجية والداخلية والتموين، والكهرباء والبترول، على ان يتم الإبقاء على الدكتور محمد شاكر، الذي اثبت كفاءة نالت رضا القيادة السياسيةن بعد مواجهة انقطاعات الكهرباء عن المواطنين.

وتابعت:"من بين الوزارات المرشحة للإلغاء وزارة الإعلام وتطبيق ما نص عليه الدستور، بتشكيل مجلس وطني لها، وكذلك من المقترح دمج وزارتي التضامن والسكان في وزارة واحدة".

وأشارت المصادر، إلى أن مقترحات الدمج، تاتي ضمن سياسة تقليص نفقات الحكومة والجهاز الإداري، كما تعد حلولا لمواجهة موجة الاعتذارات التي تواجهها عملية اختيار المرشحين للحقائب الوزارية.


اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان