رئيس التحرير: عادل صبري 05:41 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

توقعات بانخفاض إنتاج النفط السعودي بنهاية العام

مع انحسار الطلب على الكهرباء في الصيف..

توقعات بانخفاض إنتاج النفط السعودي بنهاية العام

الأناضول - فارس كرم 02 أغسطس 2013 11:42

توقع تقرير اقتصادي متخصص أن ينخفض معدل انتاج النفط السعودي الخام اليومي في الجزء الأخير من العام مع بدء انحسار ذروة الطلب على الكهرباء في فصل الصيف.

 

والسعودية هي أكبر منتج ومصدر للنفط في العالم، وكان معدل انتاجها من النفط الخام مستقرا بدرجة كبيرة عند مستوى حوالي 9.65 مليون برميل في اليوم في شهر يونيو، أي أنه كان مماثلا لمستوى الانتاج في شهر مايو من العام الجاري. وقد بلغ معدل انتاج النفط اليومي 9.3 مليون برميل في اليوم في النصف الأول 2013 مقارنة بمعدل انتاج بلغ 9.9 مليون برميل في اليوم في النصف الثاني 2012.

 

ولم يذكر التقرير الصادر عن شركة الراجحي المالية أمس الأول الخميس قيمة الانخفاض المتوقع في الإنتاج النفطي اليومي بالسعودية نهاية العام الجاري.

 

وشركة الراجحي المالية، تأسست عام 2008، هي شركة خدمات مالية رائدة حائزة على العديد من الجوائز، وهي شركة توفر لعملائها نطاقا من المنتجات المالية والخدمات المتنوعة المبتكرة المطابقة للشريعة الإسلامية، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة الرياض، وتنظمها هيئة سوق المال بالسعودية كما أنها أحد فروع بنك الراجحي للاستثمار المصرفي أكبر بنك إسلامي في العالم حيث تبلغ قيمة أصوله 221 بليون ريال سعودي.

 

واستمرت الصادرات غير النفطية في زخمها بالسعودية اذ ارتفعت الى 5.9% على أساس سنوي في مايو رغما عن انخفاض صادرات المواد الكيماوية بصورة حادة.

 

وقد كان زخم النمو يعزى أساسا الى الارتفاع الحاد في صادرات المنتجات البلاستيكية ومعدات النقل. وقد انخفض نمو الواردات الى 2.8% على اساس سنوي في مايو، مقارنة بنمو بلغ 8.5% على أساس سنوي في أبريل نظرا لانخفاض الواردات من الماكينات والمعدات.

 

وتوقع التقرير  أن تظل المؤشرات الاقتصادية الحقيقة بدون تغيير إيجابية بشكل طفيف،  متناسقة مع التوقعات بحدوث نمو بطيء هذا العام مقارنة بالعام الماضي. وتوقع أن يرتفع معدل التضخم بدرجة طفيفة بسبب العامل الموسمي المتمثل في شهر رمضان المبارك.

 

ويبدو أن نمو الائتمان يشهد استقرارا حول نسبة 16% إذ كان هذا النمو في نطاق تراوح بين 15% - 16% في النصف الأول من العام الحالي.  

 

وقال إن المؤشرات الاقتصادية الحقيقية في السعودية تراوحت بين بدون  تغيير الى ايجابية بدرجة كبيرة بينما انخفضت المؤشرات النقدية في يونيو الماضي.

 

وذكر التقرير أن المؤشرات النقدية في جميع جوانبها تراجعت، فقد انخفض نمو عرض النقود والائتمان والودائع في شهر يونيو، بينما انخفضت اصول الاحتياطيات الأجنبية لمؤسسة النقد العربي السعودي بدرجة طفيفة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان