رئيس التحرير: عادل صبري 02:39 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

البورصة تخسر 2.5 مليار جنيه

البورصة تخسر 2.5 مليار جنيه

اقتصاد

البورصة

استهلت تعاملاتها بهبوط حاد قبل مظاهرات الجمعة

البورصة تخسر 2.5 مليار جنيه

الأناضول 25 يوليو 2013 10:12

استهلت بورصة مصر تعاملات اليوم الخميس، نهاية تداولات الأسبوع، على هبوط حاد وسط مخاوف من مواجهات دامية قد تحدث غدا الجمعة خلال التظاهرات التي دعا لها الفريق أول عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع المصري، وأخرى دعا إليها أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي.

 

وهبطت مؤشرات السوق على نحو جماعي في الدقائق الأولى من التداولات ليفقد المؤشر الرئيسي EGX 30، بنحو 1.36% مسجلا 5287.28 نقطة، كما هبط مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 1.16% إلى 418.19 نقطة.

 

وفقد رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة ببورصة مصر نحو 2.3 مليار جنيه (330 مليون دولار) فى الدقائق الأولى للأفتتاح ليصل إلى 355.1 مليار جنيه، وأوقفت إدارة السوق التعامل على أسهم 16 شركة لمدة نصف ساعة بعد تسجيلها نسب الهبوط القصوى البالغة 5%.

 

وقال سماسرة بالسوق إن هناك مخاوف من بدء موجة عنف أهلية غدا الجمعة مع دعاوى طرفي الصراع في مصر إلى تظاهرات حاشدة، أو على الأقل مواجهات بين الجيش وأنصار الرئيس المعزول وهي سابقة فريدة في تاريخ مصر أن يدخل الجيش المصري في مواجهات مع مواطنين.

 

وقال محمود البنا - محلل مالي- "الجميع خائفون.. لا أحد يفكر حتى في اقتناص فرص الهبوط، الجميع يترقب ماذا سيحدث غدا، وعمليات البيع تتم على كافة الأسهم كبرى وصغيرة ومضاربات".

 

ودعا الفريق عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع أمس الأربعاء، المصريين للنزول إلى الشارع لمنحه تفويضا لمواجهة ما وصفه بـ"العنف والإرهاب".

 

ويعتزم مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي، تنظيم تظاهرات حاشدة في المقابل لإسقاط ما وصفوه بـ"الانقلاب العسكري" وإعادة الشرعية للبلاد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان