رئيس التحرير: عادل صبري 04:28 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"المركزى" يلزم البنوك بوضع سقف لعائد الأوعية الدولارية

"المركزى" يلزم البنوك بوضع سقف لعائد الأوعية الدولارية

احمد على 14 مايو 2015 13:26

واصل البنك المركزى المصرى، إجراءاته لضبط سوق الصرف، لتعزيزالنقد الأجنبى، حيث فرض على البنوك العاملة بالسوق المحلى وضع سقف لعائد الأوعية الادخارية الدولارية قصيرة الأجل يكون مرتبطًا كلية بأسعارالفائدة بين بنوك لندن " الليبور".

معروف أن الليبور هو أحد أهم أسعارالفائدة على مستوى العالم، ويجرى تحديده من جانب أكبر 18 بنكًا فى لندن، تحت إشراف جمعية المصرفيين البريطانيين .

وتتضمن قواعد البنك المركزى إلزام البنوك بالحصول على موافقته قبل طرح الأوعية الادخارية الدولارية .

فى سياق متصل قال البنك المركزى على موقعه الإلكترونى الخميس، إنه باع 37.5 مليون دولارللبنوك العاملة بالسوق المحلى، فى إطارالعطاء الدولارى الدورى الذى طرحه بقيمة 40 مليون دولار .

وبلغ أدنى سعرمقبول للدولاربالعطاء نحو 7.53 جنيه للبنوك، فيما بلغ سعره للجمهور وفقا للبنك الأهلى المصرى 7.58 جنيه للشراء، و7.63 جنيه للبيع .

وقال مصرفيون إن المركزى ألزم البنوك مؤخرا بعدم تجاوز أسعارالفائدة المستحقة على أوعيتها الادخارية بالدولار فى الأجل القصير مستوى 1.5 % فوق سعرالليبور إستحقاق 3 شهور.

وأرجع محمد طه نائب رئيس بنك القاهرة، تدخل المركزى لأول مرة عبرتحديد حد أقصى للعائد على الودائع الادخارية المقومة بالدولارقصيرة الأجل، للقضاء على ما أسماه بحرب الأسعار بين البنوك، بعد رصده قيام عدد من البنوك بالمغالاة فى تسعيرالعائد المستحق على ودائعها لتقترب من عائد الشهادات المتوسطة وطويلة الأجل .

وأكد طه فى " تصريحات خاصة " أن تدخل المركزى يشمل الودائع الدولارية أقل من سنة، ولا يتضمن شهادات الإستثمار الدولارية، لاسيما أن الأخيرة طويلة الأجل .

وقال نائب رئيس بنك القاهرة ، إن عددا من البنوك العاملة بالسوق المحلى بالغت مؤخرا فى أسعار العائد على ودائعها الدولارية ذات أجل 3 شهورالى عام لمستويات تتراوح بين2.5 الى 3% ، وهوما يعد سعرًا مرتفعا حسب قوله من أجل جذب الدولار .

فى المقابل يبلغ عائد شهادات الإستثمارالدولارية الثلاثية 3 % و3.25% ببنكى الأهلى المصرى ومصر.

من جانبه قال محمد عباس فايد الرئيس التنفيذى لبنك عودة " مصر"، إن قرارالمركزى يأتى للقضاء على المغالاة فى أسعارالعائد على الأوعية الدولارية قصيرة الأجل، حيث يشجع البنوك على الإحتفاظ بالدولارلديها لفترات أطول وإستثماره لمدة 3 سنوات .

 

اقرأ ايضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان