رئيس التحرير: عادل صبري 02:52 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

جمعية "مهندسي الاتصالات" تقترح حلولا لإنهاء أزمة حجب برامج واتس أب وفايبر

جمعية "مهندسي الاتصالات" تقترح حلولا لإنهاء أزمة حجب برامج واتس أب وفايبر

يوسف عامر 15 أبريل 2015 13:33

ناقشت الجمعية العلمية لمهندسى الاتصالات أزمة حجب برامج الاتصالات المجانية "الواتس اب, الفايبر"والتى تقع بين ثلاث جهات طبقاً للنحو الذى ينظمه القانون رقم 10 لسنة 2003 بإصدار قانون تنظيم الاتصالات وهى" الحكومة متمثلة فى الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات.- شركات الاتصالات بصفتها مقدم لخدمة الاتصالات. -العميل وهو جمهور المستخدمين والمستفيدين من خدمات الاتصالات ".

وألزمت الجمعية خلال ندوة أمس بساقية الصاوى "الحكومة" بحل الأزمة من خلال تبنى سياسة متوازنة على النحو التالى:"سياسة قصيرة الأجل بتقنين عمل الخدمة لمدة لا تزيد على 3 سنوات بشكل متزن بما لا يسمح بحجب الخدمة بشكل كامل عن العميل ولا يسبب خسائر وأضرارا للشركات من أجل الحفاظ على سوق الاتصالات. وعدم إمكانية حجب كافة البرامج حيث إن التطور المستمر الهائل لمجال تكنولوجيا المعلومات يحول دون تحقيق تلك الإمكانية.

وطالبت الجمعية بتبنى سياسة طويلة الأجل بدفع شركات الاتصالات خلال تلك المدة السالف ذكرها إلى تخفيض أسعار خدمات الاتصالات الهاتفية المقدمة للعميل. وتحسين جودة كافة خدمات الاتصالات المقدمة للعميل.والاستثمار فى خدمات البيانات وتوفيرها بشكل مميز للعميل. وتطوير البنية التحتية لشبكاتها والاستثمار فى خدمات الاتصالات الأخرى كخدمات الكول سنتر. والحفاظ على الخصوصية وأمن المواطن والوطن المعلوماتى.

كما طالبت الجمعية من الحكومة ممثلة فى وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتنسيق مع أجهزة الأمن القومى ( جهاز المخابرات العامة ، وزارتى الدفاع والداخلية ) بتطوير برنامج اتصالات محلى الصنع يقدم خدمات الاتصالات للمواطن بما يتناسب مع دخله الشهر بقيمة لا تتعدى 50 جنيها سنوياً على أن تتوزع الأرباح بين الدولة وشركات الاتصالات بحيث يكون البنية التحتية للبرنامج من الخوادم ومراكز البيانات تحت إدارة وإشراف الحكومة مع حجب جميع برامج الاتصالات الأخرى بشكل كامل وذلك لتحقيق بعض الأهداف منها توفير خدمة اتصالات محلية الصنع للعميل بسعر مناسب مما يدفعة للمشاركة. وتوفير الأمن المعلوماتى للمواطن الذى هو ركيزة الأساس للأمن المعلوماتى القومى.

وتوفير أحد الحلول الوقائية ضد الحروب المعلوماتية الموجة ضد الدولة المصرية وتوفير أرباح لشركات الاتصالات بما لا يسبب خسائر كبيرة تؤثر على وضعها واستثماراتها فى الدولة وكذلك يؤثر على جودة خدماتها الأخرى المقدمة و توفير عائد مادى للدولة يساعد على انعاش الاقتصاد وتوفير غطاء سياسى للدولة المصرية فى ظل الصراعات السياسية الدولية والعالمية.

 

اقرأ ايضا :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان