رئيس التحرير: عادل صبري 10:07 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الغلاء يضرب الأسواق في شم النسيم.. والبامية بـ 30جنيها

الغلاء يضرب الأسواق في شم النسيم.. والبامية بـ 30جنيها

اقتصاد

ارتفاع أسعار البامية

الغلاء يضرب الأسواق في شم النسيم.. والبامية بـ 30جنيها

محمد موافى 12 أبريل 2015 10:22

قفزت أسعار الخضر، خلال تعاملات اﻷسبوع الجاري، بنحو 30% في بعض الأنواع وتجاوزت البامية البلدي، هذه النسبة بكثير ليسجل الكيلو نحو 30 جنيها، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأرجع عاملون بتجارة الخضر، ارتفاع الأسعار في الفترة الحالية، بسبب دخول أعياد شم النسيم، وزيادة الطلب على المنتجات،فضلاً عن حالة نقص المعروض بالسوق، بسبب موجة البرد التي ضربت مصر خلال اليومين الماضيين، وارتفاع تكاليف النقل الخاص بالخضر.

ورصدت "مصر العربية" داخل سوق سليمان جوهر بالعجوزة، ارتفاعًا في أسعار بيع الخضر، حيث وصل سعر كيلو الطماطم نحو 3 جنيهات، والبطاطس 3.5 جنيه، والبصل 3 جنيهات، وتراوحت أسعار البامية بين 25جنيها إلى 30 جنيها، وسجل الليمون حوالي12 جنيها، وسجل الفلفل البلدي 6 جنيهات والرومي 7جنيهات، وتراوح الخيار بين 5 جنيهات و6 جنيهات .

أسعار النقل

وقال ميلاد خراز بائع بسليمان جوهر، إن الأسعار تشهد ارتفاعًا ملحوظًا في البيع للمواطنين ، مشيرًا إلى أن الارتفاع يرجع لعدة عوامل علي رأسها زيادة التكلفة الانتاجية.

وأضاف لـ"مصر العربية"أن الفلاحين خلال الفترة الماضيةقاموا برفع اﻷسعار بسبب الزيادة الموجودة في أسعار الأسمدة، والمبيدات الحشرية اللازمة للزراعة ، مؤكدًا أن الفترة تجار المبيدات تحتكر السوق وترفع الأسعار في نفس الوقت الجمعيات الزراعية خالية من الأسمدة.

وأشار إلي أن السوق يشهد حالة من الانتعاش في الوقت الحالي، بسبب دخول أعياد شم النسيم، موضحًا أن ارتفاع الطلب أحدث حالة من الرواج ساعدت بشكل كبير في إخراج السوق من حالة الركود المسيطرة عليه منذ فترات كبيرة.

زيادة تكاليف الإنتاج

وبدروه أرجع علي نصار نائب نقيب الفلاحين، ارتفاع أسعار الخضر في الفترة الحالية لارتفاع تكاليف النقل الخاصة بالمنتجات الزراعية من الحقول إلى أسواق الجملة، مؤكدًا أن الزيادة في تكاليف النقل سببها تحريك أسعار الوقود في السوق.

وأكد "لمصر العربية" أن بعض المنتجات بها زيادة مثل البامية لأنها في بداية الموسم والسنة الماضية كان مقاربة لنفس الأسعار ، مشيرًا إلى أن القفزة الكبيرة تكمن وراءها فارق العروة .

الشعبة: البرد السبب

قال يحيى السني رئيس شعبة الخضر والفاكهة بالاتحاد العام للغرف التجارية إن قضية ارتفاع الأسعار ترجع في جزء كبير منها إلى تكاليف الزراعة على الفلاح والتي ترجع مباشرة إلى ارتفاع أسعار الأسمدة خلال الفترة الماضية بالإضافة إلى ارتفاع أجرة الأرض لثلاثة أضعاف.

وأضاف لـ"مصر العربية" أنّ ارتفاع الأسعار جاء بسبب حالة نقص المعروض التي ضربت السوق من منتج البامية خلال الفترة الماضية، مشيرًا إلى أن السبب الرئيسي وراء نقص المعروض هو موجة البرد التي ضربت البلاد مؤخرًا.

وأوضح أن موجة البرد التى ضربت البلاد أدت لتوقف عملية نقل الخضر من الحقول إلى أسواق الجملة مما أدى لحدوث نقصًا بالمعروض ، اﻷمر الذي أدى لارتفاع أسعار الخضر.

اقرأ ايضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان