رئيس التحرير: عادل صبري 10:05 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الدولة تتخلى عن إنقاذ شركة الحديد والصلب وشكوك حول قدرتها على البقاء

الدولة تتخلى عن إنقاذ شركة الحديد والصلب وشكوك حول قدرتها على البقاء

اقتصاد

رئيس الوزراء ابراهيم محلب خلال زيارته للشركة

الدولة تتخلى عن إنقاذ شركة الحديد والصلب وشكوك حول قدرتها على البقاء

محمود عبد الناصر 07 أبريل 2015 11:49

كشف محضر الجمعية العمومية لشركة الحديد والصلب المصرية، التابعة للشركة القابضة المعدنية، إحدى شركات قطاع الأعمال العام، عدم إدراج خطة تطوير الشركة ضمن موازنة 2015/2016، وفقًا لرد المهندس زكي بسيوني رئيس الجمعية العمومية على سؤال عصام الدين ثروت وكيل الوزارة بالجهاز المركزي للمحاسبات.

وقال بسيوني فى "تصريحات خاصة" إن الوضع الحالي للشركة لايزال ساريا، وهي مشكلة دولة وليست شركة.

وقال طارق محمد متولي نائب مدير إدارة مراقبة الحسابات فى "تصريحات خاصة" إن الموازنة التقديرية للشركة للعام المالي 2015/2016 أعدت على أساس مبدأ استمرارية الشركة وقد ورد بقرار الجمعية العامة غير العادية المنعقدة في أكتوبر 2014 " أن انقاذ الشركة من عثرتها يتطلب تمويل يفوق قدرة الشركة القابضة ويتطلب الأمر تدخل الدولة لمساعدة الشركة لإعادة الهيكلة الفنية والمالية وأن أرقام الموازنة المعروضة تعني وجود شك جوهري في قدرة الشركة على الاستمرار.

وتستهدف الموازنة خسائر مرحلة بنحو 3.765 مليار جنيه في العام المالى الجديد الذى ينتهى فى  30/6/2016 بخلاف الخسائر المستهدفة للعام الحالى بنحو 513 مليون جنيه ليصبح إجمالي الخسائر 4.278 مليار جنيه.

وشهدت الأعوام الماضية مظاهرات واعتصامات للعاملين بالحديد والصلب للمطالبة بتطوير وهيكلة الشركة، وزار الرئيس الأسبق محمد مرسي الشركة في عيد العمال سنة 2013، ووعد بتطويرها ، إلا أن ذلك لم يحدث حتى الآن.
 

اقرأ ايضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان