رئيس التحرير: عادل صبري 11:11 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الجمارك: نظام المناطق الحرة لزيادة التبادل التجاري مع روسيا

الجمارك: نظام المناطق الحرة لزيادة التبادل التجاري مع روسيا

اقتصاد

مجدي عبدالعزيز رئيس مصلحة الجمارك

الجمارك: نظام المناطق الحرة لزيادة التبادل التجاري مع روسيا

أحمد علي 26 فبراير 2015 14:01

اتفقت  مصلحتا الجمارك المصرية والروسية على زيادة التبادل التجاري من خلال نظام المناطق الحرة، وهو ما يعد أفضل بكثير مقارنة بالإعفاءات الجمركية حسب رئيس الجمارك الروسية أندريه بيليانينوف.

وقال "أندريه بيليانينوف" خلال لقائه مع د. مجدي عبد العزيز، رئيس مصلحة الجمارك المصرية، اليوم الخميس، أن التبادل التجاري بين البلدين متوازن إلى حد كبير، حيث يبلغ 5.5 مليار دولار ، ونسعى إلى زيادة التبادل من خلال مشاورات الاعتماد المتبادل بالعملة المحلية.

واضاف رئيس الجمارك الروسية: أنه من المهم جدا عقد لقاء مشترك بين مسئولي البنوك في البلدين لوضع قواعد للتعامل بالعملة المحلية، وكذلك الخدمات المقدمة للسياحة الروسية في مصر، والتي  تتجاوز 3 ملايين سائح حسب إحصاءات 2014.

وأشار إلى اهتمام بلاده باستيراد الحاصلات الزراعية في مصر، لمناقشة التحديات وتذليل الصعوبات التي تواجههم.

وأوضح أن الوفد الروسي سيجتمع برجال الأعمال المصريين، اليوم، لمناقشة المشاكل التي تواجه صادراتهم للسوق الروسي.

وأكد الجانبان أن التبادل التجاري بالعملة المحلية يحتاج إلى توضيح من المستويات العليا والقيادات المالية في كلا البلدين،  وأنهم ليس من صلاحيتهم إتمام هذا الاتفاق، مشيرا إلى اهتمام وزير المالية المصري وتعهده بطرح الأمر على الحكومة.

وقال إن الهدف من هذا الاتفاقيات إزالة كل المعوقات والإجراءات الإدارية التي تقف في طريق التبادل التجاري بين البلدين وتسهيل عملية فتح الأسواق الروسية للمنتجات المصرية المختلقة خاصة الزراعية.

وتابع: نحن توصلنا إلى تفاهم كامل في كل القضايا المطروحة بين الطرفين وسنجري مفاوضات مشتركة بين الخبراء من الجانبين لتبادل المعلومات وتوثيق التعاون الإلكتروني لتسهيل تبادل المعلومات بغرض توسيع التجارة ومنع الممارسات الضارة في التجارة الدولية بين البلدين. 

وحول بروتوكول تبادل المعلومات الضرورية للمراجعة اللاحقة أوضح د. مجدي عبد العزيز، رئيس مصلحة الجمارك المصرية، أن البروتوكول يستهدف إرساء رقابة جمركية فعالة على حركة التبادل التجاري من خلال التقدير الصحيح للضرائب الجمركية إلى جانب إرساء ظروف أفضل للتجارة بين الطرفين ومكافحة التهرب من سداد الرسوم والضرائب.

وأضاف أن البروتوكول تضمن سرية البيانات المتداولة التي تقضي بعدم جواز استخدام المعلومات التي يتم استلامها من قبل الطرفين، وفقا لهذا البرتوكول لأغراض هذا البرتوكول فقط وعدم نشرها على الإنترنت.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان