رئيس التحرير: عادل صبري 07:32 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

أسعار الدواجن تنتف "ريش الموظفين" وترتفع لـ21 جنيهًا للكيلو

أسعار الدواجن تنتف ريش الموظفين وترتفع لـ21 جنيهًا للكيلو

اقتصاد

محال لبيع الدواجن

أسعار الدواجن تنتف "ريش الموظفين" وترتفع لـ21 جنيهًا للكيلو

محمد موافى 18 فبراير 2015 16:41

قفزت أسعار الدواجن في المزارع خلال تعاملات الأسبوع الجاري بنحو 35% ليسجل كيلو الدواجن الأبيض حوالى 16.5 جنيه مقابل 12 جنيهًا الأسبوع الماضي، على أن تصل إلى المستهلك بـ21 جنيها للدواجن البيضاء، الأمر الذي أثار استياء المواطنين.

 

وأرجع تجار دواجن أسباب الارتفاع في الأسعار لتراجع معدل الإنتاج اليومي لـ1.3 مليون طائر، مقابل 1.4 مليون طائر، بالإضافة إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج الخاص بالمزارع.

 

وأكد أحمد صبرى موظف بالتربية والتعليم، أن الأسعار ارتفعت خلال شهر فبراير الجارى، بالرغم من ثبات المرتبات، موضحًا أن المرتبات أصبحت غير مناسبة مع الارتفاعات الكبيرة في أسعار البيع.

 

وأضاف لـ"مصر العربية" أن الكيلو الشهر الماضي يتراوح بين 11 جنيهًا إلى 12 جنيهًا، إلا أن التجار رفعوا الأسعار، ولا نعرف ما سبب ذلك، متسائلاً: ”هل هناك زيادة في أسعار الوقود تمت أم هو جشع من التجار"؟

 

وأوضح أن المرتب أصبح لا يكفى شيئًا خاصة بعد الزيادات الأخيرة في أسعار السلع الغذائية، مطالبًا الحكومة بتطبيق التسعيرة الجبرية للتخلص من حالة الجشع الموجودة لدى رجال الأعمال والتجار بالسوق.

 

وفي السياق نفسه، قال الدكتور عبد العزيز السيد رئيس شعبة الدواجن باتحاد الغر ف التجارية، إن اﻷسعار تشهد ارتفاعا بنسبة كبيرة تصل إلى 4 جنيهات ونصف في الكيلو الواحد بسبب تراجع حجم الإنتاج اليومي من المزارع بسبب خروج عدد كبير من المربين يقدر حجمهم بـ40%.

 

وتابع لـ"مصر العربية" أن الخروج جاء بسبب عدم قدرتهم على ملاءمة الظروف الحالية في قطاع تربية الدواجن سواء كانت في ارتفاع التكاليف الإنتاجية أو الأدوية ومستلزمات التربية كالأعلاف، خاصة بعد الزيادات الكبيرة في أسعارها وتجاوز طن العلف الـ3850 جنيهًا.

 

وأوضح أن هناك عاملاً ثالثًا لارتفاع الأسعار يترسخ في قانون العرض والطلب الذي يفرض على البورصة تحديد السعر، مشيرًا إلى أن السوق تشهد طفرة في تراجع المعروض بالسوق.

 

وأشار إلى أن حجم الإنتاج اليومى من المزارع وصل إلى 1.3 مليون طائر مقابل 1.4 مليون طائر الشهر الماضي، موضحًا أن التراجع وراء ارتفاع الأسعار.

 

وحذر رئيس الشعبة، وزير التموين الدكتور خالد حنفى، من قبول عرض الشركة الأمريكية الخاصة باستيراد الدواجن المجمدة من الخارج لصالح هيئة السلع التموينية، مشيرا إلى أنه في حالة الاستيراد سيهلك استثمارات في القطاع تصل إلى 25 مليار جنيه.

 

وبدوره، قال محمد رشاد قرنى نائب رئيس الشعبة، إن الشعبة لديها مخطط طويل المدى لتحقيق الاكتفاء الذاتى من الدواجن على مدار فترة قصيرة جدًا، ولكن بشرط الشروع في عمل منظومة لتربية الدواجن ترتكز على أسس علمية بدلاً من المزارع العشوائية الموجودة حاليًا، مشيرًا إلى أن تحديد الأسعار بعد التطبيق يتركز على حساب تكاليف الإنتاج.

 

وأضاف لـ"مصر العربية" أنه بمجرد تطبيق الدولة التوسع في زراعة مساحات كبيرة من الذرة الصفراء في مصر من أجل تقليل نسبة الاستيراد من الخارج، ارتفعت تكاليف مدخلات الإنتاج في الأيام الماضية خاصة علف الصويا والذرة الصفراء.

 

وأوضح أنه في حالة تطبيق الأسس العلمية في إنشاء المزارع سيتحقق معدل إنتاج مرتفع قد يصل إلى 2.5 مليار دجاجة سنويًا، اﻷمر الذي يحقق الاكتفاء الذاتى من المنتج، وبالتالى من الممكن فتح باب التصدير إلى الخارج.

 

وأكد أن الإنتاج الحالى، على الرغم من خروج حوالى 40% إلى 50%، يصل إلى 650 مليون طائر سنوى، وباتالى الإنتاج لا يكفى نصف السكان، مشيرًا إلى أن استمرار الوضع على ما هو عليه ينذر بكارثة لاستثمارات تصل إلى 25 مليار جنيه.

 

اقرأ أيضًا:

أمريكا تعرض توريد دواجن مجمدة لوزارة التموين

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان