رئيس التحرير: عادل صبري 12:17 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

محلب: نسعى للخروج من مرحلة الاختناق إلى الانطلاق

محلب: نسعى للخروج من مرحلة الاختناق إلى الانطلاق

اقتصاد

ابراهيم محلب رئيس الوزراء

أمام المؤتمر الإقليمي لدعم المشاريع الصغيرة

محلب: نسعى للخروج من مرحلة الاختناق إلى الانطلاق

كشف عن مبادرة لدعم 1000 مصنع بالقاهرة الجديدة

أحمد على 14 يناير 2015 12:52

أكد المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، أن الحكومة تكثف استعداداتها لعقد المؤتمر الاقتصادي مارس المقبل بمدينة شرم الشيخ؛ حيث يجرى التجهيز للمشاريع التي سيتم طرحها على المستثمرين، والتي تتضمن في جانب منها دعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والذي يعد قاطرة النمو والتنمية.

أشار محلب خلال كلمته أمام المؤتمر الإقليمي لدعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة "الأربعاء" إلى العمل على تحقيق انطلاقة اقتصادية كبيرة العام الحالي، مؤكدًا أننا نمر من مرحلة الاختناق إلى مرحلة الانطلاق. حسب وصفه .

وكشف عن إطلاق مبادرة "انطلق" لدعم 1000 مصنع بمنطقة القاهرة الجديدة بما يوفر  1.25 مليون فرصة عمل جديدة للشباب بنهاية العام الجاري، متوقعًا دخول المبادرة حيز التنفيذ خلال الربع الأول من 2015.

وقال رئيس الوزراء إن المؤتمر الذى يرعاه البنك المركزي المصري، ويشارك به البنك الدولي، وصندوق النقد العربي، ومؤسسات مالية عالمية، وبنوك محلية، يعد ثالث مؤتمر اقتصادي يحضره الأسبوع الجاري، وأنه يأتي في وقت في منتهى الأهمية .

وتابع إبراهيم محلب: " نجهز حاليًا لمؤتمر مصر الاقتصادي المقرر انعقاده في مارس المقبل، ونعتمد عليه في دعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، لما لها من أثر اقتصادي تنموي وآخر اجتماعي لمواجهة تحديات البطالة " .

وأوضح محلب أن مصر باتت قريبة من الاستحقاق الأخير من خارطة المستقبل، والمتمثل في الانتخابات البرلمانية، موكدًا أنها ستجرى بنزاهة وشفافية عالية، لتكون أساسًا لدولة مدنية ديموقراطية حديثة، وننظر للعام الجاري باعتباره عامًا للتفاؤل .

وقال: "من الضروري الاعتماد علي مواردنا الداخلية والاستفادة من التعاون العربي- العربي، وكذلك الدولي، لاسيما وأن مصر تواجه تحديًا متمثلا في مواجهة الإرهاب لكونها دولة محورية هامة بالمنطقة".

ولفت محلب إلى أن مصر بها 95% من القطاع الخاص يتمثل في المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والتي يعمل بها 80% من العاملين بالقطاع الخاص، وتسهم بنحو 80% من الناتج القومي، و75% من الصادرات، إضافة إلى كونها 10% من الإنتاج الصناعي و40% من الصناعات المتوسطة.

وأشاد بدور البنك المركزي وسياساته الداعمة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال إعفاء البنوك الممولة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة من نصف الاحتياطي، مؤكدًا أن الحكومة لديها استراتيجية لدعم تلك المشروعات وتشجيعها للتحول إلى القطاع الرسمي.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان