رئيس التحرير: عادل صبري 06:42 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أسعار الدفايات نار.. والصقيع ينعش المبيعات

أسعار الدفايات نار.. والصقيع ينعش المبيعات

اقتصاد

الدفايات الكهربائية

بارتفاع قدره 15%

أسعار الدفايات نار.. والصقيع ينعش المبيعات

محمد موافى 08 يناير 2015 15:29

في ظل بموجة البرد القارس التي تضرب مصر حاليا، شهدت محلات بيع الدفايات عمليات شراء واسعة وسجلت الأسعار ارتفاعا ملحوظا.

وتبدأ أسعار دفايات الهالوجين من 130 جنيهًا إلى 500 جنيهًا حسب عدد الشمعات بها وتتراوح أسعار الدفايات المصرية ما بين 100 و١٥٠ جنيها والتركية تبدأ من ١٥٠ جنيها بالإضافة إلى أن دفايات الزيت هي الأعلى سعرا وتبدأ من ٣٠٠ إلى ٧٠٠ جنيه بحسب جولة لـ "مصر العربية" بعدد من المحال التجارية.

وقال عاملون بسوق تجارة الأدوات الكهربائية إن أسعار الدفايات شهدت ارتفاعا في أسعار البيع بنحو 15%مقارنة بالعام الماضي، نتيجة لارتفاع الطلب عليها من جانب المواطنين خاصة مع انخفاض درجات الحرارة عن المعدلات الطبيعية ،بالإضافة ارتفاع أسعار الدولار بالسوق السوداء.

                                                               الهالوجين الأكثر مبيعات

ويقول أحمد عبد الوكيل بائع بأحد المحال التجارية بالعتبة، إن الأسعار تشهد ارتفاعا ملحوظا في أسعار البيع خاصة للدفايات الهالوجين الصيني نظرا لكونها الأكثر ترشيدا في الكهرباء مقارنة بالزيت .

وأضاف أن أسعار الدفاية الهالوجين مناسبة لجميع طبقات المجمع سواء كان فقيرا أو محدود دخل أو غنيا و تبدأ  أسعارها من 130 جنيه للشمعتين و200 جنيه للثلاث شمعات ، بينما تتراوح الأربعة ما بين 250 إلى 500 جنيه .

                                                             ضعف الحالة الاقتصادية

وأكد سليمان رشدى بائع بأحد محال وسط البلد ،أن الطلب على الصينى يزداد بخلاف الأنواع الأخرى نتيجة لضعف الحالة الاقتصادية عن المواطنين خلال الفترة الحالية ، مشيرا إلى أن المواطن كل ما يهمه المنتج الأرخص فقط وليس الجودة .

وأشار إلى أن الدفايات الصينية تتمتع بدرجة عالية من الأمان خاصة في حالة تعرضها للوقوع من على المكتب أو غيره، لافتا إلى أن المواطنين يبحثون عن سلع رخيص وفى نفس الوقت تتمتع بالأمان .

                                                                البرد ينعش المبيعات

وقال أحمد برعى بائع بأحد محال شارع عبد العزيز إن الاقبال على شراء الدفايات خلال الأسبوع الجاري ارتفع مقارنة بالفترة الماضية بنحو 50% مشيرا إلى أن انخفاض درجات الحرارة عن المعهود يجعل من فرص البيع أكثر حظا .

وأوضح أن موجة البرد التي ضربت البلاد منذ عدة أيام ساهمت في تحريك المياه الراكدة بسوق الأجهزة الكهربائية خاصة، وأن السوق يشهد منذ فترة حالة من الركود غير المسبوق بسبب التوقف التام عن البيع نتيجة لارتفاع الأسعار.

                                                                   الدولار يشعل الأسعار

وفى السياق ذاته أرجع ماجد أحمد رئيس شعبة الأدوات الكهربائية، ارتفاع أسعار الدفايات في الوقت الراهن نتيجة لارتفاع أسعارها بالخارج بسبب زيادة أسعار الدولار بالسوق السوداء.

وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية" أن أسعار الدولار قفز بشكل جنونى بالسوق السوداء بنحو 50 قرشا الأمر الذى أدى للزيادة التكلفة الاستيرادية للأجهزة، مشيرا إلى أن مصر تستورد أكثر من 75% من الدفايات من الصين والباقي صناعة تركية و صناعات قادمة من دول الاتحاد الأوروبي.

وأوضح أن السوق في الوقت الحالي يشهد انتعاش غير مسبوق في المبيعات بسبب البرودة الشديدة التي نزلت على مصر خلال اليومين الماضي والمستمر أيضا إلى الأسبوع المقبل ، مشيرا إلى أن المبيعات زادت بنحو 50%.

وأشار إلى ان المستهلكين يكثفون من شراء الدفايات الصينية بسبب ما تتمتع به من خصائص أولها الشكل الجذاب والأرخص ثمنا والأكثر أمانا مقارنة بنظيرتها الأخرى.

يذكر أن وموجة البرد القارس التي ضربت مصر منذ يومين أدت إلى تعطل حركة الملاحة والنقل بالموانئ المصرية، بالإضافة إلى غرق بعض المدن بالأمطار.

 

 

اقرأ ايضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان