رئيس التحرير: عادل صبري 12:12 مساءً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

"الصناعات الهندسية" تطالب باستثمارات 70 مليون جنيه لإنقاذ "مصر للألومنيوم"

الصناعات الهندسية تطالب باستثمارات 70 مليون جنيه لإنقاذ مصر للألومنيوم

اقتصاد

خالد الفقى رئيس النقابة العامة للصناعات الهندسية

بجانب 250 مليونا للدلتا للصلب

"الصناعات الهندسية" تطالب باستثمارات 70 مليون جنيه لإنقاذ "مصر للألومنيوم"

يوسف ابراهيم 17 ديسمبر 2014 13:46

تلقى المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء والدكتور أشرف سالمان وزير الاستثمار خطابا يتضمن خطة النقابة العامة للصناعات الهندسة والمعدنية حول إصلاح هياكل وأوضاع شركات الصناعات المعدنية.

طلبت النقابة العامة من الحكومة التدخل لدى شركتى المقاولون العرب ومصر للتأمين وبنك مصر المالكون لشركة "أليو مصر" لإنتاج الألمونيوم (مصر للألومنيوم) لضخ 70 مليون جنيه دفعة واحدة لتتمكن الشركة من استمرار إنتاجها الذي يقدر بنحو 3600 طن خلال 3 شهور.


وأشار المهندس خالد الفقى رئيس النقابة العامة للصناعات الهندسية إلى أن الشركة متوقفة عن الإنتاج لعدم وجود خامات حيث يعمل بها 750 عاملا وتتوفر بها مقومات أساسية للإنتاج تضم 7 مكابس حديثة ومصانع أكسدة الألمونيوم والدهانات والتشغيل.


وأوضح رئيس النقابة أن شركة الدلتا للصلب والتي يعمل بها 1100 عامل تحتاج إلى تجديد أحد أفران الصهر الكهربائى بتكلفة 250 مليون جنيه لتنتج 200 ألف طن سنويا وأن الشركة المصرية للإنشاءات ميتالكو تحتاج لإنشاء مصنع لإنتاج المسامير بدلا من استيرادها من الخارج بتكلفة 150 مليون جنيه وأن يتم ضم الشركة التي يعمل بها 1600 عامل لوزارة الكهرباء التي تستحوذ على إنتاج الشركة التي تقوم ببناء الأبراج الكهربائية.

 

وأكد رئيس النقابة أن إنقاذ شركة النصر للمطروقات يتطلب إسناد أعمالها ومنتجاتها بالأمر المباشر لجميع الصناعات الوطنية بالشركات وهيئات البترول وقناة السويس والسكك الحديدية والعربية للتصنيع.

 

كما شدد على ضرورة توفير السيولة المالية لشركات النحاس والإسكندرية للحراريات وورش الرى إلى جانب تنفيذ إجراءات الشراكة للنصر للسيارات مع أحد الشركات العالمية وإسناد عمليات تصنيع المركبات لدى الشركة الهندسية لسد احتياجات هيئة النقل العام وسرعة تحويل السجل الصناعى لشركة مصر للألمونيوم بنجع حمادى التي يعمل بها 8400 عامل من سجل مؤقت منذ 40 عاما إلى سجل دائم يساعدها على زيادة التعاقدات الخارجية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان