رئيس التحرير: عادل صبري 09:54 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

" المركزي" يفشل في كبح جماح الدولار بالسوق السوداء

 المركزي يفشل في كبح جماح الدولار بالسوق السوداء

اقتصاد

الدولار يواصل الارتفاع بالسوداء

توقعات بتجاوز حاجز الـ 8 جنيهات في أيام

" المركزي" يفشل في كبح جماح الدولار بالسوق السوداء

احمد على 18 نوفمبر 2014 13:20

فشل البنك المركزى المصرى فى السيطرة على سعر الدولار بالسوق السوداء، وسط نقص المعروض، وارتفاع الطلب على العملة الأمريكية لاسيما بين كبار التجار، بينما استقر سعره بالسوق الرسمية للصرف؛ البنوك، وشركات الصرافة.

وقفز سعر الدولار بالسوق السوداء الثلاثاء ليصل إلى7.68 جنيه للشراء، و7.77 جنيه للبيع " الثلاثاء"، بينما استقر سعره الرسمي بالبنوك والصرافات عند 7.15 جنيه للشراء، و7.18 جنيه للبيع، وسط توقعات باستمرار الارتفاع بالسوق غير الرسمية خلال الفترة المقبلة، مدعوما بانخفاض المعروض وقد يتجاوز الـ8 جنيهات في أيام. 

وأرجع مصرفيون بالبنوك، ومسؤولون بشركات صرافة، الارتفاع الملحوظ لسعر صرف العملة الأمريكية بالسوق السوداء الى انخفاض العرض، وارتفاع الطلب، ما جعل بعض التجار لاسيما " الحديد، والذهب" يلجأون الى تلبية احتياجاتهم الدولارية الضخمة من السوق الموازية. 

من جانبه اتهم مصدر مصرفي مطلع بأحد البنوك العامة، التجار بالضلوع فى تعطيش السوق، ما ساهم في خلق موجات صعودية لسعر الدولار بالسوق السوداء حسب قوله، مؤكدا أن البنك المركزى لديه التدابير الكافية لكبح جماح الدولار بالسوق الموازية، وتكبيد المضاربين خسائر خلال الفترة المقبلة، لكنه لم يذكر هذه التدابير.

وأكد المصدر الذى فضل عدم ذكر اسمه أن سداد الوديعة القطرية بقيمة 2.5 مليار دولار آخر الشهر الجارى، ليس له علاقة بارتفاع الدولار بالسوق السوداء، مشيرا أن المركزى ملتزم بسدادها حسبما أعلن دون تأثير على صافى احتياطي النقد الأجنبي لديه والبالغ نحو 16.9 مليار دولارنهاية أكتوبرالماضى .

واستبعد هيثم هيكل المدير التنفيذى لإحدى شركات الصرافة، تسبب إغلاق نحو 14 شركة صرافة من جانب المركزى فى القفزات المتتالية لسعر الدولار بالسوق السوداء، مؤكدا أن تجار الحديد والذهب يتحملون مسؤولية الارتفاع، فى ظل انخفاض المعروض، وارتفاع الطلب، وعدم تلبية احتياجاتهم من السوق الرسمية " البنوك، والصرافات " حسب قوله ، ما يجعلهم يلجأون الى السوق غير الرسمية .

وقال هيكل إن المضاربين يستغلون إعلان موعد محدد من البنك المركزى والحكومة لسداد التزامات خارجية لرفع سعر الدولار بالسوق السوداء .

ومن جانبه أكد إسماعيل حسن محافظ البنك المركزى الأسبق، رئيس بنك مصر إيران للتنمية، ضرورة زيادة الإنتاج، ما يسهم فى خفض الواردات، وارتفاع الصادرات، حتى يتحسن ميزان المدفوعات.

وأيد حسن سياسة البنك المركزى لتنظيم وضبط سوق الصرف، وقال ان البنك قادر على تلبية احتياجات الاقتصاد المصرى .

وتوقع مصدر مطلع بالبنك المركزى أن يلجا البنك خلال الفترة المقبلة الى طرح عطاء استثنائى دولارى جديد بالسوق ، لتوجيه ضربة للمضاربين .

 

اقرأ أيضا

المركزى يلجأ للبنوك الحكومية لسداد الوديعة القطرية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان