رئيس التحرير: عادل صبري 11:54 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عبد النور: فوز 3 شركات مصرية بالمركز الأول في الجائزة العربية للجودة

عبد النور: فوز 3 شركات مصرية بالمركز الأول في الجائزة العربية للجودة

اقتصاد

منير فخرى عبد النور وزير التجارة والصناعة خلال حفل توزيع جوائز الشركات الفائزة

فى قطاع الصناعات الغذائية والنسيجية والبتروكيماويات

عبد النور: فوز 3 شركات مصرية بالمركز الأول في الجائزة العربية للجودة

يوسف ابراهيم 16 نوفمبر 2014 13:28

أعلن منير فخري عبد النور وزير الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة فوز3 شركات مصرية في قطاع الصناعات الغذائية والنسيجية والبتروكيماويات بالمراكز الأولى في الجائزة العربية للجودة المقدمة من المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين.

وتشمل القائمة شركات سيدي كرير للصناعات الكيماوية (سيدبك) عن قطاع البتروكيماويات، والشركة الدولية للصناعات الغذائية الحديثة (جهينه) عن قطاع الصناعات الغذائية بينما فازت شركة النساجون الشرقيون الدولية (owi) عن قطاع الصناعات النسيجية، لافتًا إلى أن هذه الشركات هي التي فازت بالجوائز القومية للتميز وتم تصعيدها للجائزة العربية للجودة في دورتها الأولى .

وقال الوزير إن فوز الشركات المصرية بهذه الجوائز هي شهادة دولية تؤكد التزام الصناعة المصرية بتطبيق معايير الجودة العالمية ومن ثم قدرتها على المنافسة في الأسواق المحلية والخارجية، مشيرًا إلى أن قضايا الجودة لم تعد مسئولية الدولة فقط لأن الجودة لم تعد تشريعات ولوائح ولكن تمتد أبعادها إلى محاور أخرى من ثقافة للجودة ومشاركة مجتمعية وممارسات أخلاقية ومستهلك لا يقبل إلا بالجيد ومنتج لا يقدم إلا الأجود، حتى تتحقق أهدافها تصديرًا ورواجًا واستثماراً فجميعها حزمة واحدة لا تتحقق إلا مجتمعة.

جاء ذلك خلال كلمة الوزير فى الاحتفال باليوم العالمى للتقييس الذى نظمته الهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة تحت شعار ”المواصفات القياسية تضمن تكافؤ الفرص  ” وذلك بحضور عدد من الخبراء والمتخصصين فى شئون الجودة إلى جانب ممثلين لعدد من الشركات الصناعية المصرية ، وقد تضمن الاحتفال تسليم الشركات المصرية الفائزة بالجائزة العربية للجودة الشهادات المقدمة من المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين   .

وأضاف الوزير أن تطبيق معايير الجودة الشاملة أصبح أمراً حتمياً لمواكبة التطورات العالمية وتحديث منظومة الاقتصاد المصرى حيث لم يعد يكفى تطبيق واتباع أساليب الجودة المحلية منفصلة عن مفاهيم ونظم ومعايير الجودة العالمية مما يلزم المؤسسات العامة منها والخاصة أن تقوم بتغيير أساليب عملها وتطوير تقنياتها وذلك من خلال استحداث استراتيجيات ومبادرات فعالة وتغيير فى الثقافـة والمفـاهيم الإداريــة والفنية لتتوافق مع التطورات السريعة المتلاحقة لنظم الإدارة والجودة والمنافسة التى لا تعرف الحدود لكى يمكن الاستجابة للمتطلبات المتزايدة للمستهلك ومقابلة توقعاته وإرضاء تطلعاته .

وأشار عبد النور إلى حرص الوزارة على استكمال تنفيذ منظومة الارتقاء بجودة المنتجات المصرية وزيادة القدرة التنافسية للشركات الصناعية وفق أحدث النظم العالمية وذلك من خلال تقديم حزمة من الحوافز لتشجيع الشركات الصناعية المصرية للحصول علي شهادات الجودة العالمية ، لافتاً إلى أن التحدى الكبير الذى يواجه قطاع الصناعة هو كيفية وضع معايير الجودة والتميز العالمية موضع التنفيذ وهـو مـا يستلـزم تـوعية و تعليـم و تـدريب كــوادر الادارة العـليا و الـوسطى والعامـلين علـى أساليب و معايير الجودة العالمية مع ضرورة إيجاد آليات لتفعيلها وتنفيذها و تطبيقها بطرق و أساليب فعالة.

ولفت إلى أن الوزارة وهيئاتها قد خطت خطوات كبيرة نحو الارتقاء بمنظومة الجودة المصرية من خلال تنفيذ العديد من المبادرات والإنجازات فى مجال توفيق المواصفات المصرية مع مثيلاتها العالمية وكذا الحصول على الاعتراف الدولي بمنظومة الاعتماد المصرية إلى جانب إنشاء منظومة خاصة بحماية المستهلك وتشجيع المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية بالتعاون مع الهيئات الرسمية ومنظمات المجتمع المدنى ، مشيراً إلى أنه سيتم خلال المرحلة المقبلة تفعيل أعمال المجلس القومي لضمان الجودة والذي يضم فى عضويته جميع الجهات الفاعلة في منظومة البنية التحتية للجودة ليليقوم بدوره الرئيسى فى التخطيط ووضع السياسات والاستراتيجيات لجميع قطاعات منظومة الجودة المصرية في ضوء أولويات الصناعة لتيسير التبادل التجاري وضمان الرقابة على الأسواق لصالح جمهور المستهلكين.

اقرأ أيضا :

هيئة المواصفات: إتاحة الخدمات للمصدرين بالموبايل لتحسين جودة المنتجات

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان