رئيس التحرير: عادل صبري 06:00 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

103 مليارات دولار حجم إصدارات الصكوك عالميا خلال 10 شهور

ماليزيا واندونيسيا وتركيا فى المقدمة

103 مليارات دولار حجم إصدارات الصكوك عالميا خلال 10 شهور

وكالات 13 نوفمبر 2014 13:30

قال تقرير اقتصادي متخصص، إن حجم إصدارات سوق الصكوك عالميا بلغ 102.94 مليار دولار خلال العشرة شهور الأولى من العام الجاري، بارتفاع 5.7% ، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، حيث بلغت قيمة الإصدارات 97.39 مليار دولار.

يذكر أن حجم إصدارات الصكوك عالميا خلال عام 2013 بلغ 119.7 مليار دولار.

والصكوك هي أوراق مالية، تصدر وفق الضوابط الإسلامية، بضمان مشاريع استثمارية، تدر دخلا، وتكون ذات أصول ثابتة، وتكون صكوك الملكية هذه كحصص تمليك أو تأجير أو رهن بأصول هذه المشروع.

وأضاف تقرير صادر اليوم الخميس عن شركة "بيتك" للأبحاث الكويتية، التابعة لبيت التمويل الكويتي، حصلت وكالة الأناضول على نسخه منه أنه من المتوقع أن يشهد الشهران الأخيران من 2014 أداءا قويا من حيث إصدارات الصكوك، حيث تخطط باكستان وتونس وشركات عدة منها "Malaysia Development"  و" مركز دبى المالي العالمي"، و"فلاى دبى" لإطلاق إصداراتها من الصكوك خلال الأسابيع المقبلة.

وطبقا لهذه البيانات فإن عام 2014 يعد العام الثالث على التوالي، الذى يتخطى فيه حجم إصدارات الصكوك الأولية فى السوق العالمي حاجز 100 مليار دولار.

وعن الربع الرابع من العام الجاري قال التقرير إنه بدأ بأداء متواضع حيث سجلت الصكوك المصدرة فى شهر أكتوبر 8.27 مليار دولار، بانخفاض 36%، مقارنة بـ 12.94 مليار دولار في سبتمبر.

وأشار التقرير إلى أن ارتفاع حجم الإصدارات في سبتمبر يرجع إلى وجود  5 إصدارات سيادية دولية من مختلف الدول مثل إندونيسيا، هونج كونج، إمارة الشارقة، جنوب أفريقيا ولوكسمبورج. في مقابل ذلك، لم يكن هناك إصدارات لصكوك سيادية عالمية في أكتوبر باستثناء إدارة سيولة صكوك بقيمة 860 مليون دولار على ثلاثة أشهر من قبل المؤسسة الدولية الإسلامية لإدارة السيولة (IILM) .

والمؤسسة التي تتخذ من ماليزيا مقرا لها، تتكون من عدة بنوك مركزية بعدد من الدول الإسلامية في الشرق الأوسط وافريقيا وآسيا، تهدف إلى خلق سوق عابر للحدود للأدوات المالية الإسلامية السائلة.

وقال التقرير إن إجمالي قيمة الصكوك السيادية والمرتبطة بالحكومات المصدرة في أكتوبر بلغ 7.22 مليار دولار، تمثل 87.4% من إجمالي حجم الإصدارات في أكتوبر، فى حين بلغت قيمتها في سبتمبر 10.5 مليار دولار، تمثل 81.3 % من إجمالي إصدارات الصكوك .

وأشار التقرير إلى أنه فيما يخص إصدارات الصكوك من الشركات، فهناك غياب ملحوظ من دول مجلس التعاون الخليجي وتركيا الأمر الذي يعود في الأغلب إلى التحديات السياسية والجغرافية التي تواجه المنطقة.

واستحوذت ماليزيا على النصيب الأكبر من إصدارات الصكوك، بحصة بلغت 71.7 % من إجمالي الإصدارات فى أكتوبر، وتلتها إندونيسيا بحصة 12.9 %، ثم تركيا بحصة 9.7 %. واستحوذت سنغافورة على 2.9 % من الإصدارات.

وبلغت حصة البحرين 1.8 %، وبروناى 0.97%، و جامبيا 0.02% وذلك من خلال إصداراتهم الشهرية المنتظمة لبرامج صكوك المدى القصير المصممة لتسهيل إدارة السيولة الخاصة بمؤسساتهم المالية الإسلامية الداخلية.

ولفت التقرير إلى أنه خلال شهر أكتوبر جرى إصدار 60 صفقة صكوك، منهم 26 من قطاع الشركات بإجمالي قيمة بلغت 1.05 مليار دولار.

وأضاف أن باقي الصفقات توزعت بين 22 إصدار من خلال البنوك المركزية في جامبيا، ماليزيا، إندونيسيا، البحرين وتركيا، بينما تم إصدار صك إضافي من قبل المؤسسة الدولية الإسلامية لإدارة السيولة، أما الـ  11 إصدار الباقية فمنها 8 إصدارات سيادية من حكومات إندونيسيا وماليزيا، بالإضافة إلى ثلاثة صكوك من كيانات مرتبطة بالحكومة في ماليزيا.

 

اقرأ ايضا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان