رئيس التحرير: عادل صبري 08:27 صباحاً | الثلاثاء 22 مايو 2018 م | 07 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

الحكومة تسمح للعرب والأجانب بالاستثمار في قناة السويس بحق الانتفاع

الحكومة تسمح للعرب والأجانب بالاستثمار في قناة السويس بحق الانتفاع

اقتصاد

الدكتور حسن فهمي، رئيس هيئة الاستثمار

تلقت عروضًا أمريكية وخليجية

الحكومة تسمح للعرب والأجانب بالاستثمار في قناة السويس بحق الانتفاع

طارق حامد 26 أكتوبر 2014 13:34

قررت الحكومة إشراك الأجانب والعرب في مشروعات محور تنمية قناة السويس، والسماح لهم- بجانب المستثمرين المصريين- بإقامة استثمارات بحق الانتفاع.

وأعلن الدكتور حسن فهمي، رئيس هيئة الاستثمار، أنه سيتم طرح كراسة شروط مشروعات محور القناة، تتضمن فتح الباب للمستثمرين الأجانب والعرب بالاستثمار.

 

وقال فهمي، خلال زيارة أجراها لموقع قناة السويس، وأصدر بها بيان، إنه من المقرر طرح الحكومة جميع المشروعات التي سيتم تخصصيها للمستثمرين بنظام حق الانتفاع وليس البيع، ووفق قانون الاستثمار.

 

وأضاف أن المشروع يحول مصر إلى أحد أهم المراكز الصناعية والتجارية واللوجستية فى العالم، خاصة أن هناك اهتماما من المستثمرين اليابانيين، وذلك خلال زيارة اليابان، بالإضافة إلى العديد من البلدان، منها قبرص، والشركات الأمريكية والإنجليزية، ودول مجلس التعاون الخليجي.

 

وأوضح فهمي، أن مشروع محور القناة يعيد التوزيع العمراني والجغرافي للسكان، من خلال مشروعات عمرانية متكاملة تستهدف استصلاح و زراعة نحو 4 ملايين فدان وإنشاء 3200 كيلو متر مربع من الطرق.

 

وأكد أن الخطة التنفيذية للمشروع، تستهدف تنفيذ 42 مشروعا، منها 6 مشروعات ذات أولوية، وهى مشروع تطوير طرق القاهرة – السويس – الإسماعيلية – بورسعيد وتحويلها إلى طرق حرة للعمل على سهولة النقل والتحرك بين أجزاء محور القناة وربطه بالعاصمة.

 

وأشار إلى أن الخطة تتضمن مشروع إنشاء 6 أنفاق تشمل إنشاء نفق الإسماعيلية المار بمحور قناة السويس، للربط بين ضفتي القناة شرقاً وغرباً، وإنشاء نفق جنوب بورسعيد أسفل قناة السويس، لسهولة الربط بين القطاعين الشرقي والغربي لقناة السويس.

 

وقال: "هناك مشروع لتطوير ميناء نويبع وتحويلها إلى منطقة حرة، وتطوير مطار شرم الشيخ، إلى جانب إنشاء مأخذ مياه جديد على ترعة الإسماعيلية حتي موقع محطة تنقية شرق القناة وذلك بهدف دعم مناطق التنمية الجديدة بالقناة، بالإضافة إلى عدد من المشروعات اللوجستية، لمضاعفة عائد قناة السويس، وإقامة وادي السيليكون للصناعات التكنولوجية ومنتجعات سياحية على طول القناة".

 

ونوه فهمي، إلى أن الهيئة وضعت في خطتها كيفية تكامل الأنشطة الجديدة في المناطق الحرة في منطقة القناة مع الأنشطة والمشروعات المتوقع إقامتها في مشروع محور قناة السويس، لاسيما أن هناك مساحات مازالت شاغرة في مناطق التوسيع بالإسماعيلية و"عتاقة"، وقد بدأت بالفعل تتزايد طلبات المستثمرين على إقامة مشروعات في الأخيرة.

 

وأضاف أن الهيئة تقوم بالترويج لمخطط تنمية محور القناة، من خلال دعوة المستثمرين المحليين والعالميين للاستثمار في هذا المشروع القومي الضخم، وعقد اللقاءات والاجتماعات، بجانب تنظيم العديد من الزيارات الترويجية التي يقوم بها مسؤلو الهيئة في العديد من الدول من أجل الترويج لهذه المشروعات.

 

وتابع: "النطاق الجغرافي للمشروع الذي يمتد على جانبي القناة من بورسعيد إلى السويس مارًا بالإسماعيلية، ويشمل كذلك بعض المراكز حتى العريش شمالاً وكذلك بعض المراكز حتى خليج السويس جنوبًا، والذي يشمل مشروعي تنمية محور القناة وشق قناة السويس الجديدة".

 

وأشار إلى أنه وفقا لما أعلن في شروط الترسية على الاستشاري الفائز بإعداد مخطط تنمية محور قناة السويس والمقدر أن ينتهي عمله في خلال ستة أشهر من تاريخ الترسية حتى يمكن طرح المشروعات المقترح إقامتها في هذه المنطقة خلال مؤتمر القمة الاقتصادية في شهر فبراير".

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان