رئيس التحرير: عادل صبري 11:15 مساءً | الثلاثاء 24 أبريل 2018 م | 08 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عمران: "المركزي" يوفر سهولة خروج الأموال الأجنبية من البورصة

التقى بممثلي 30 مؤسسة مالية عالمية

عمران: "المركزي" يوفر سهولة خروج الأموال الأجنبية من البورصة

متولي البنداري 13 يونيو 2013 15:07

عمران رئيس البورصة المصريةأكد د. محمد عمران، رئيس البورصة المصرية، أن مخاوف مورجان ستانلي من مشكلات يواجهها المستثمرين الأجانب بسبب أزمة في أسواق الصرف الأجنبي، هي مخاوف مبالغ فيها بعض الشيء نتيجة لعدم دقة المعلومات التي استند إليها.

 

وأضاف عمران في لقاء تلفزيوني مباشر لمحطة بلومبرج الأمريكية "كما هو معلن من قبل قام البنك المركزي بتفعيل آلية تضمن للمتعاملين الأجانب في أسواق المال والدين الحكومي سهولة دخول وخروج الأموال عبر صندوق الاستثمارات الأجنبية الذي أنشأه المركزي لهذا الغرض".

 

 وتضمن الآلية حصول المستثمرين الأجانب على أموالهم بالعملة الصعبة في أي وقت، مشيرًا إلى أنه سيلتقي خلال زيارته للولايات المتحدة عددًا من ممثلي مؤسسة مورجان ستانلي العالمية وغيرها من المؤسسات المالية للتأكيد على عدم وجود مشاكل تواجه المستثمرين الأجانب في سوق المال المصري.

 

وردًا منه على تساؤل حول مستقبل البورصة أكد عمران أن إدارة السوق تعمل على الحفاظ على تواجد البورصة المصرية ضمن مكونات مؤشرات مورجان ستانلي للأسواق الناشئة وهو ما يعني الحفاظ على حصة السوق المصرية من حجم الاستثمارات الموجهة للأسواق الناشئة، التي تعتمد في قراراها الاستثماري على هذا المؤشر.

 

 

وكان رئيس البورصة المصرية الدكتور محمد عمران زار أمس الولايات المتحدة حيث اجتمع مع ممثلي قرابة 30 مؤسسة مالية عالمية، وتناول اللقاء الذي وصفه عمران بالإيجابي عددًا من الموضوعات إلى جانب وضع البورصة المصرية ضمن مكونات المؤشرات العالمية.

 

كما ناقش اللقاء عددًا من الموضوعات الأخرى منها ضريبة الدمغة التي فرضت مؤخرًا على التداولات، وفي هذا السياق أشار عمران إلى أن عددًا من أطراف المجتمع المدني بسوق المال بدأ يسعى قانونيًا وراء إلغاء هذه الضريبة، وأشار إلى المرونة التي أبدتها الحكومة في معالجة ملف ضريبة مخصصات البنوك.

 

وشدد رئيس البورصة خلال اجتماعه مع المؤسسات المالية على أنه رغم الاحتقان السياسي الذي تشهده مصر، فإن مصر لديها فرص استثمار واعدة مع أقل قدر ممكن من الاستقرار السياسي، وهو ما سيدفع تدريجيًا بالعودة لمعدلات النمو المحققة سلفًا، وفي النهاية أوضح عمران "لمست تفاؤل المستثمرين الأجانب بأداء السوق على المدى الطويل واستندوا في ذلك على القدر الكبير من التنوع الذي يتسم به الاقتصاد المصري وفرص نموه المتوقعة ".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان