رئيس التحرير: عادل صبري 06:54 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مصرفيون: شهادت الفئات المنخفضة رمزية ولا يمكن صرف عوائدها سنويًا

مصرفيون: شهادت الفئات المنخفضة رمزية ولا يمكن صرف عوائدها سنويًا

اقتصاد

مشروع قناة السويس

شهادات قناة السويس فى صالح الكبار..

مصرفيون: شهادت الفئات المنخفضة رمزية ولا يمكن صرف عوائدها سنويًا

امال عبد السلام 29 سبتمبر 2014 20:36

أكد عدد من مسئولي البنوك، أن صرف العائد على شهادات استثمار قناة السويس فئات العشرة جنيهات، والمائة جنيه ستكون فى نهاية مدة الشهادة بعد 5 سنوات بشكل تراكمى، موضحين أن تلك الآلية طبيعية وتنطبق على كل شهادات الاستثمار المماثلة التى تقدمها البنوك، مثل شهادات استثمار البنك الأهلي المصري، مشيرين إلى أن العملاء أصحاب الشهادات فئات الألف جنيه ومضاعفاتها سيقومون بصرف العائد على شهاداتهم كل 3 شهور اعتباراً من هذا العام، معتبرين أن تلك الآلية لا تمثل أي نوع من عدم تكافؤ الفرص أو العدالة، وأن كل فئة لها آلياتها التي تحكمها.

 

ولفت المسئولون، إلى أن العائد على شهادات استثمار قناة السويس فئة الـ10 جنيهات لن يتجاوز 120 قرشاً سنوياً، بواقع 30 قرشًا كل ثلاثة شهور، وبالتالي لا توجد أي ضرورة لصرف هذا العائد سنوياً.

 

فمن جانبه، أوضح طارق حلمى، الخبير المصرفى، ونائب رئيس مجلس إدارة بنك التنمية والائتمان الزراعى سابقاً، أن العملاء الذين اشتروا الشهادات فئة الـ10 والـ100 جنيه، لا يبحثون عن العائد بقدر ما اهتموا بشراء هذه الفئات من الشهادات لأبنائهم بدافع وطني بحت، لذلك لا يشعرون بأى مشكلة تجاه تلك الآلية.

 

وتوقع أحمد الخولى، رئيس قطاع الخزانة والمعاملات الدولية بأحد البنوك الخاصة الكبرى، أن تشهد الفترة القادمة انتهاج الحكومة لنفس الأسلوب عن طريق طرح أوعية ادخارية على غرار شهادات استثمار قناة السويس، لتمويل مشروعات قومية فى مجال البنية التحتية والطاقة.

 

وكان هشام رامز محافظ البنك المركزى، أعلن أن عدد شهادات استثمار قناة السويس فئة الـ10 جنيهات التى تم بيعها بلغ نحو 70 ألف شهادة، فيما بلغ عدد ما تم بيعه من فئة الـ100 جنيه 150 ألف شهادة.


 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان