رئيس التحرير: عادل صبري 01:48 صباحاً | الجمعة 25 مايو 2018 م | 10 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

الحكومة تخصص 150 مليون دولار لاستيراد الغاز شهريا

الحكومة تخصص 150 مليون دولار لاستيراد الغاز شهريا

اقتصاد

أنابيب الغاز - أرشيفية

الجزائر وروسيا اكبر الموردين..

الحكومة تخصص 150 مليون دولار لاستيراد الغاز شهريا

الاناضول 13 سبتمبر 2014 20:43

قال مسؤول  بارز فى الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "ايجاس" اليوم السبت إن الشركة طرحت الاسبوع الماضي مناقصة دولية على بعض موردي الغاز المسال فى العالم لتوريد شحنات تكميلية للسوق المحلى خلال العام المقبل.وأضاف المسؤول ان هذه المناقصة تطلب من الموردين تحديد الشحنات والكميات ومتوسط اسعار التوريد.


وأعلن المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته عن النجاح في إبرام تعاقدات  14 شحنة غاز مسال في العام الجديد من جانب شركة "سوناطراك" الجزائرية و"غاز بروم" الروسية، موضحا أن مصر بحاجة إلى  عدد مساوى من جانب موردين دوليين.

 

وتعانى مصر من فجوة بين الطلب والعرض في انتاج الغاز الطبيعي، حيث يقدر الإنتاج الحالي بنحو 4.8 مليار قدم مكعب يوميا، فيما يبلغ الطلب 6 مليارات قدم مكعب يوميا حسب بيانات صادرة عن الشركة المصرية القابضة للغازات.

 

ومن المقرر ان تتحمل هيئة البترول المصرية 150 مليون دولار شهريا لاستيراد الغاز بتكلفة سنوية تقدر بـ 1.8 مليار دولار.

 

وأضاف المسؤول بشركة "ايجاس" أن الكميات المستهدف استيرادها في الربع الاول من العام المقبل تصل لنحو 350 مليون قدم مكعب يوميا ترتفع فى الربع الثانى لنحو 500 مليون قدم مرتفع من الغاز.

 

واضاف ان كميات الغاز المسال المستوردة ضرورية لسد حاجة محطات توليد الكهرباء، بعد أزمة الطاقة التي تعيشها البلاد منذ سنوات، والتي تتسبب في انقطاع متكرر للكهرباء ولعدد كبير من الساعات عن المنازل وأيضا المصانع.

 

وتابع قائلا: "كل الكميات المستوردة سوف توجه بالكامل لصالح محطات الكهرباء التي يرتفع طلبها على الوقود في كل عام بنسبة 10%".

 

وكان وزير البترول والثروة المعدنية المصري شريف إسماعيل، قد أكد أن بلاده تعاقدت على استيراد 14 شحنة غاز مسال من شركتى "غاز بروم" الروسية و"سوناطراك" الجزائرية بواقع 7 شحنات من كل شركة بداية من شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

 

وتراجعت حدة أزمة انقطاع التيار الكهربائي منذ نهاية الشهر الماضي على خلفية تحويل الحكومة أغلب الغاز المنتج إلى محطات توليد الكهرباء على حساب المصانع، خاصة المصانع كثيفة الاستهلاك للطاقة. وتعتمد محطات الكهرباء حاليا في مصر بنسبة 90% على الوقود الأحفوري مثل الغاز والبترول. 

 

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان