رئيس التحرير: عادل صبري 11:38 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مصرفيون: ارتفاع الاحتياطى يعود لزيادة عوائد السياحة والصادرات

مصرفيون: ارتفاع الاحتياطى يعود لزيادة عوائد السياحة والصادرات

اقتصاد

ارتفاع احتياطى النقد الأجنبى

بلغ 16.737 مليار دولار

مصرفيون: ارتفاع الاحتياطى يعود لزيادة عوائد السياحة والصادرات

أمال عبد السلام 10 أغسطس 2014 13:37

فسر عدد من قيادات البنوك ارتفاع احتياطى النقد الأجنبى خلال شهر يوليو الماضى بمقدار 50 مليون جنيه، بزيادة عوائد السياحة والصادرات، وأكدوا أن صعود الاحتياطى يعد مؤشر إيجابى ويدل على الحرفية البالغة التى يدير بها البنك المركزى السياسة النقدية .

وأشاروا إلى أن زيادة احتياطات النقد الأجنبى إلى 16,737 مليار دولار على الرغم من التزام البنك المركزى بسداد القسط المستحق من ديون دول نادى باريس مطلع شهر يوليو الماضى ، بالاضافة إلى التزامه بسداد احتياجات المستوردين من العملة الامريكية يدل على حرفية المركزى .

أكد السيد القصير رئيس بنك التنمية الصناعية  والعمال المصرى ان ارتفاع احتياطى النقد الاجنبى بمقدار 50 مليون دولار خلال  شهر يوليو ليصل إلى 16,737 مليار دولار يعد مؤشر إيجابى عن نجاح البنك المركزى فى ادارة الاحتياطى بشكل جيد .

وأضاف أن مقدار الزيادة متمثلة فى 50 مليون جنيه لاتعد كبيرة ، ولكنها تنم عن نجاح المركزى فى سداد كافة الاعباء والاقساط الواقعة على الدولة مثل ديون نادى باريس فى يوليو ، والاحتياجات الاستيرادية للحكومة خلال شهر رمضان الكريم ورغم ذلك لم يتاثر احتياطى النقد الاجنبى بل ارتفع .

وأشار القصير إلى أن المركزى نجح ايضا فى الحفاظ على سعر صرف الدولار امام الجنيه وتلبية احتياجات المستوردين دون ان يتأثر الاحتياطى .

وتوقع القصير ارتفاع الاحتياطى خلال الفترة المقبلة بشكل اكبر مع تعافى قطاع السياحة ، وعودة السائحين للتدفق على البلاد ، وزيادة ايردات النقد الاجنبى للبلاد .

وأكد طارق حلمى الخبير المصرفى ونائب اول رئيس مجلس الأدارة والعضو المنتدب لبنك التنمية والائتمان الزراعى سابقا ان ارتفاع احتياطى النقد الاجنبى بمقدار 50 مليون دولار ليصل إلى 16,737 مليار دولار مقابل  16,687 مليار دولار مؤشر إيجابى ، ويدل على نجاح وحرفية النبك المركزى فى إدارة النقد الأجنبى .

وأضاف أن قدرة المركزى على الاحتفاظ بالاحتياطى عند هذا المستوى وزيادته رغم التزامه بسداد قسط ديون دول نادى باريس مطلع شهر يوليو الماضى ، وقيامه بتوفير احتياجات المستوردين من الدولار خلال شهر رمضان يدل على حرفيته البالغة فى حسن إدارة النقد الاجنبى .

وتوقع طارق حلمى ان تكون الزيادة التى لحقت باحتياطى النقد الاجنبى ناتجة عن ارتفاع العوائد المتحققة من السياحة خلال الاونة الاخيرة ، وزيادة الصادرات المصرية  .


 

مساعدات الخليج تقفز بالاحتياطى النقدي بعد فض رابعة

المركزي: 50 مليون دولار زيادة في الاحتياطي النقدي خلال يوليو

خبراء: تجنيب قسط نادي باريس أفقد الاحتياطي 600 مليون دولار

الاحتياطي النقدي يفقد 600 مليون دولار


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان