رئيس التحرير: عادل صبري 06:34 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الرئاسة والتموين يبحثان مشاريع لوجيستية بـ 3 مليارات جنيه

الرئاسة والتموين يبحثان مشاريع لوجيستية بـ 3 مليارات جنيه

اقتصاد

الرئيس المصرى عبدالفتاح السيسى

الرئاسة والتموين يبحثان مشاريع لوجيستية بـ 3 مليارات جنيه

محمد موافى 03 أغسطس 2014 18:12

عقد الرئيس عبد الفتاح السيسى لقائين اليوم مع الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية، وجاء اللقاء الأول بحضور مجموعة مستثمرين عالميين لإقامة 3 مشروعات استثمارية كبرى، واللقاء الثاني مع شباب وقيادات وزارة التموين والأجهزة والشركات التابعة لها.

وصرح الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية عقب اللقاءين أن الاجتماع الأول كان مع الرئيس عبد الفتاح السيسى كان بهدف قيام مجموعة من المستثمرين الدوليين، لإقامة 3 مشروعات استثمارية كبرى المشروع الأول بتكلفة مائة مليون دولار لإنشاء أول مصنع لتكنولوجيا التخزين، واللوجستيات الحديثة لخدمة السوق المحلي والتصدير لأسواق الدول العربية والأفريقية.


 

ويتضمن المشروع الثاني وبتكلفة مليار ومائة وعشرة مليون جنيه لإنشاء عشرة مناطق لوجستية حديثة كمرحلة أولى لتجزئة المنتجات سريعة التلف من الخضروات، والفاكهة لخفض تكاليف الإنتاج ومن ثم الأسعار والحفاظ على حقوق المنتجين الزراعيين حتى يمكن توفير السلع وطرحها للمواطنين، بأسعار مخفضة وهو ما يوفر 40% من التكاليف نتيجة تجنب الهدر فى عمليات التداول والنقل والتخزين.

وأضاف الدكتور خالد حنفى وزير التموين والتجارة الداخلية أن المشروع الثالث بتكلفة مليار وثلثمائة وواحد، وثمانون مليون جنيه لإحلال مائة أربعة وستون شونة بنظام عالمي حديث بدلا من الشون الترابية لاستخدام تكنولوجيا حديثة تناسب ظروف البيئة المصرية وهو ما يطور من عمليات استقبال وتداول وتخزين الأقماح والحبوب.


 

وأكد أن النظام سيوفر حوالي 30% من التكلفة نتيجة تجنب الهدر فى عمليات تداول الأقماح بالشون المكشوفة والترابية بالإضافة لعمليات تصنيف القمح المصرى لأول مرة حفاظًا على حقوق المزارعين، واستخلاص بعض أصناف الأقماح مرتفعة الثمن وتصديرها للخارج.


 

وأردف الدكتور خالد حنفى وزير التموين أن المشروعات الثلاثة تندرج ضمن الفكر الاستراتيجى للدولة فى توجهها المحدد لاعتبارها مركزًا لوجستيا عالميًا للدولة توطئتا لعمل بورصات سلعية لأول مرة بالشرق الأوسط على غرار ما هو موجود فى الغرب ليتم تداول الحبوب، والأقماح للمنطقة والدول المحيطة من خلال مصر وهو ما يأتى متلازما مع المشروع القومي الطموح بمحور قناة السويس.


 

وأوضح الدكتور خالد حنفى وزير التموين أن اللقاء الثاني كان مع شباب وقيادات وإدارة التموين، والشركات والأجهزة التابعة لها والذى امتد لأكثر من 5 ساعات، وهو تشجيع وتأكيد من الرئيس عبد الفتاح السيسى على دور الشباب والسيدات وتواصلهم مع القيادات بوزارة التموين خاصة بعد تمكين مجموعة منهم بمجالس الادارات وقيادتهم لفرق عمل ذات ملفات هامة واستراتيجية فى بادرة تتبناها وزارة التموين فى ضوء التوجه الاستراتيجى للقيادة السياسية فى هذة المرحلة إيمانا بتواصل الأجيال، واستغلال الطاقات الكامنة لدى الجميع وخاصة الشباب وتبنى الأفكار والمشاريع غير التقليدية التى تساهم بتحقيق الصالح العام للوطن والمواطنين.


 

وأضاف وزير التموين أن الرئيس عبد الفتاح السيسى تناول خلال اللقاء المخاطر والمشاكل وكافة الأمور المتعلقة بمصر والمشاكل والمخاطر التى تواجهها سواء الداخلية أو الخارجية والخطط الموضوعة للنهوض وأجاب على كل الإستفسارات من الحاضرين بصدر رحب وطمأنهم على أن مصر تسير بخطى ثابتة نحو استكمال خارطة الطريق وزيادة الأمان والنهوض بالاقتصاد القومى لزيادة دخول المواطنين ورفع مستوى معيشتهم ووضع مصر فى مكانة بين الدول المتقدمة.


 


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان