رئيس التحرير: عادل صبري 07:46 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

المالية: عجز الموازنة تراجع عن العام الماضي والضرائب ارتفعت

المالية: عجز الموازنة تراجع عن العام الماضي والضرائب ارتفعت

اقتصاد

المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء المصرى

انخفض إلى 189 مليار جنيه

المالية: عجز الموازنة تراجع عن العام الماضي والضرائب ارتفعت

يوسف ابراهيم 29 يوليو 2014 13:25

كشفت وزارة المالية عن استمرار تراجع  العجز الكلي في الموازنة خلال العام المالي 2013/2014 مقارنة بنفس الفترة من العام السابق ليسجل 189مليار جنيه مقابل 204.9مليار جنيه.

وأشارت الوزارة في تقرير الأداء الاقتصادي لشهر يوليو أنها مازالت تعمل لخروج النتائج النهائية للعام المالي المنقضي بأكمله إلا أن مؤشرات الأداء الاقتصادي تكشف ارتفاع الإيرادات الضریبیة والمنح الاستثنائية والذي تزامن مع انخفاض مستوى تنفيذ الاستثمارات خلال الفترة من يوليو وحتى مايو الماضي.

                                  

وأضاف التقرير إلى أن حصیلة الإيرادات شهدت ارتفاعاً كبيرا خلال فترة الدراسة بنحو ٢٤٫٥ % إلى ٣٣٧٫٨ ملیار جنیه لتحقق  ١٦٫٦ % من الناتج المحلي ويأتي ذلك على خلفیة ارتفاع الحصیلة من الضرائب على الدخول ٤٫٨ % من الناتج المحلي بینما ارتفعت الإيرادات غير  الضريبية  والأرباح والمكاسب الرأسمالیة الضریبیة بشكل ملحوظ وصل إلى ٨٦٫٩%

وأرجعت الوزارة الزیادة المحققة في الإیرادات الضریبیة إلى ارتفاع الضريبة على الدخول لتحقق 97مليار جنيه بزيادة 5.5 مليار جنيه عن العام السابق وكذلك ارتفاع الحصيلة من ضرائب الممتلكات لتحقق 17.3 مليار جنيه كما ارتفعت حصيلة الجمارك لتحقق 14.3مليار جنيه بزيادة مليار جنيه .

وأكدت الوزارة أن التحسن الاقتصادي جاء مدفوعا بارتفاع المنح لتحقق نحو ٥١٫٥ ملیار جنیه نتيجة زیادة المنح بمبلغ ٢٩٫٧ ملیار جنیه وھو ما یمثل استخدام جزء من مبالغ المنح الخلیجیة المودعة لدى البنك المركزي وفقاً للقرار الجمھوري رقم ١٠٥ لعام ٢٠١٣ورود منح نقدیة بمبلغ ٢١ ملیار جنیه المعادل لمبلغ ٣ ملیار دولار من دول الخلیج.

وأشارت الوزارة إلى ارتفاع أرباح الأسھم المحولة من كل من الهيئة العامة للبترول بنحو ٧ ملیار جنیه، وأرباح الأسھم المحولة من البنك المركزي بنحو ١٫٨ ملیار جنيه، وأرباح الأسھم المحولة من ھیئة قناة السویس بنحو ١٫٤ ملیار جنیه .

وساهمت حصة الحكومة من الصناديق الخاصة في ارتفاع حصیلة بیع السلع والخدمات بنسبة ٣٤ % لتحقق نحو ١٨٫٤ ملیار جنیه نتیجة زیادة حصیلة الموارد الجاریة من الصنادیق والحسابات الخاصة  بنحو ٤ ملیارات جنیه، لتصل إلى ١٤٫٩ ملیار جنیه مقارنة بـ ١٠٫٨ ملیار جنیه خلال نفس الفترة من العام الماضي.

أما على جانب المصروفات فقد ارتفعت المصروفات خلال فترة الدراسة بنحو ٩٫٦ % محققة ٥١٩٫٧ ملیار جنیه  بنسبة  ٢٥٫٦ % من الناتج المحلى .

وارتفاع مصروفات الأجور وتعویضات العاملین بـ ٢٨٫٩ ملیار جنیه لتحقق نحو ١٥١٫٩ ملیار جنیه كما ارتفع الإنفاق على الفوائد بـ ١٤٫٣ ملیار جنیه إلى ١٣٩ ملیار جنیه فيما سجلت باقي المصروفات الأخرى ارتفاعا  بـ ٤٫٧ ملیار جنیه إلى ٣٣٫٤ ملیار جنیه.

ھذا وقد بلغ الإنفاق على الاستثمارات العامة في أجھزة الموازنة نحو ٣٤٫٧ ملیار جنیه خلال عام 2013/2014بزیادة بنحو ٢٥٫٥ % عن نفس الفترة من العام السابق.

وبحسب التقرير  انخفض الإنفاق على الدعم والمنح والمزایا الاجتماعية ب ٩٫٤ ملیار جنیه لیحقق ١٤٠٫٧ ملیار جنیه ليسجل الدعم 101مليار جنيه مقابل 127.2مليار جنيه  في ضوء عدم إتمام باقي تسویات دعم المواد البترولیة الخاصة بالعام المالي بأكمله.

وساهم ترشيد النفقات في انخفاض الإنفاق على شراء السلع والخدمات ب ٠٫٢ ملیار جنیه لیحقق ٢٠ ملیار جنیه نتیجة لانخفاض المنفق على المیاه والإنارة بـ ١٢٫٣ % لتسجل نحو ٣ ملیار جنیه.

وفيما يخص معدل النمو السنوي للتضخم المحلى قد استقر للشھر الثاني على التوالي عند 8.2%خلال شھر یونیو ٢٠١٤ بعد أن كان قد سجل أعلى نسبة ارتفاع له وقدرها ١٣ % خلال شهر نوفمبر ٢٠١٣  ویمكن تفسیر ھذه التطورات في الأساس نتیجة الارتفاع المتباطئ لمعدلات التضخم السنویة لبعض البنود الفرعیة ضمن مجموعة "الطعام والشراب" وعلى رأسھا؛ "الخضروات" و"الخبز والحبوب"، و"الألبان والجبن والبیض" و"الزیوت والدھون" و"الأسماك والمأكولات البحریة" و"السكر والأغذیة السكریة". وعلى نحو آخر، فقد ارتفعت معدلات التضخم السنویة لبعض المجموعات الأخرى وعلى رأسھا مجموعة "الملابس والأحذیة"، و"المسكن والمیاه والكھرباء والغاز والوقود"

اقرأ أيضا:

 

الحكومة تقترض 14 مليار جنيه لتوفير الأجور قبل العيد

صدمة بين أولياء الأمور بعد زيادة مصروفات المدارس الخاصة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان