رئيس التحرير: عادل صبري 08:54 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

خبراء : براءة هشام قنديل أنقذت الحكومة من الحبس

خبراء : براءة هشام قنديل أنقذت الحكومة من الحبس

اقتصاد

هشام قنديل رئيس الوزراء الاسبق

اعتبروا أن الحكم سياسي

خبراء : براءة هشام قنديل أنقذت الحكومة من الحبس

“مشتشار بالاستئناف :علامات استفهام كثيرة حول الجلسة العاجلة لنظر القضية "

يوسف ابراهيم 19 يوليو 2014 13:29

قال عدد من الخبراء والقيادات العمالية إن الافراج عن رئيس الوزراء الأسبق في عهد الإخوان هشام قنديل وتحديد جلسة عاجلة في النقض لنظر قضيته والحكم بالبراءة ربما يكون وراءها أهداف سياسة .

 

وأشار محمد السيد أحد القيادات العمالية في شركة شبين الكوم للغزل إلى أن العديد من الحكومات السابقة لم تطبق قرارات عودة شركات قطاع الأعمال العام إلى الدولة رغم الأحكام القضائية التي صدرت قبل ذلك بعودة هذه الشركات للدولة ومن بينها طنطا للكتان وشبين الكوم للغزل وغيرها .

 

وأوضح أنه إذا كان القضاء قد حكم بحبس هشام قنديل في هذه القضية فإن رؤساء الوزراء السابقين من بينهم أحمد شفيق وعصام شرف وحازم الببلاوي وإبراهيم محلب وكمال الجنزوري وكذلك عدد من المسئولين في الدولة كان سيتعرض لنفس العقوبات التي توقع على قنديل .

 

ولفت إلى أن براءة هشام قنديل من حكم حبسه بسبب عدم تنفيذ حكم القضاء بعودة شركة النيل لحليج الأقطان إلى الدولة، أنقذت كثيرا من المسئولين من الحبس بسبب بيع شركات القطاع العام بأرخص الأسعار خلال الفترة الماضية .

 

الأمر نفسه أكدته فاطمة رمضان أحد القيادات العمالية بالاتحاد المصري للنقابات المستقلة بقولها : العمال دائما يدفعون ثمن عدم اهتمام الحكومات بهم بل ورفض الوزراء في كل حكومة تنفيذ الأحكام القضائية الخاصة بعودة الشركات للدولة فكلهم ينفذون أجندات دولية ويحققون مصالح المستثمرين على حساب العمال.

 

أما المستشار أحمد الخطيب رئيس محكمة باستئناف الإسكندرية فقال في تصريحات خاصة أن هذه القضة التي تم فيها الحكم ببراءة هشام قنديل تم تحديد جلسة سريعة وعاجلة لنظرها أمام محكمة النقض رغم أن هناك العديد من القضايا المماثلة والتي تستغرق سنوات حتى يتم تحديد جلسة لها، الأمر الذي يثير كثير من علامات الاستفهام حول ملابسات هذه الواقعة وظروفها وطبيعة التعامل معها .

 

كانت محكمة جنح النقض قد حكمت في جلستها المنعقدة الأحد الماضي، بإلغاء الحكم الصادر بحبس الدكتور هشام قنديل، رئيس الوزراء الأسبق، لمدة عام مع الشغل والعزل من الوظيفة، والقضاء ببراءته من تهمة الامتناع عن تنفيذ حكم قضائي صادر من القضاء الإداري لصالح العاملين بشركة النيل لحليج الأقطان.

وكان دفاع هشام قنديل قد ترافع أمام المحكمة مطالبا بإلغاء حكم الحبس والقضاء بالبراءة، استنادا إلى أن الحكم جاء مخالفا لتطبيق صحيح أحكام القانون، ومخالفا الثابت بالأوراق، وإخلاله الحكم بحق الدفاع والفساد في الاستدلال.

وأشار الدفاع إلى أن دعوى الحبس والعزل، التي أدين فيها قنديل، أقيمت من غير ذي صفة، باعتبار أن قانون الإجراءات الجنائية أوجب وقوع ضرر شخصي مباشر على رافع دعوى الحبس والعزل بحق الموظف العام، وهو الأمر غير المتوفر في شخص مقيم الدعوى الأصلية.

اقرأ أيضا:

بالفيديو..إطلاق هشام قنديل.. صفقة ورسالة وإنقاذ للقضاء

بالفيديو...هشام قنديل: كنت في عزلة ومصر تحتاج للعدل

هشام قنديل يغادر قسم الدقي بعد إخلاء سبيله

زوجة هشام قنديل تزوره بطرة والأمن يؤجل إطلاق سراحه

النقض تخطر السجون ببراءة هشام قنديل

البناء والتنمية: عرفنا قيمة قنديل عقب تولي الببلاوي ومحلب

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان