رئيس التحرير: عادل صبري 01:30 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مصر تقود دفة استثمارات الأسهم الخاصة في الشرق الأوسط

وول ستريت جورنال:

مصر تقود دفة استثمارات الأسهم الخاصة في الشرق الأوسط

محمد البرقوقي 16 يوليو 2014 09:24

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية أن قطاع الأسهم الخاصة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يمر بطريق صعب منذ عصفت الأزمة المالية العالمية بالمنطقة قبل 5 سنوات.

وقالت الصحيفة في تقرير لها أعده "نيكولاس باراسي" إن العام الماضي لم يختلف من حيث إجمالي عدد الصفقات المبرمة في  الأسهم الخاصة في المنطقة والتي تراجعت إلى 66 من 101 في العام 2012، بينما انخفضت القيمة الإجمالية لهذه الاستثمارات إلى 0.7 مليار دولار من 0.9 مليار دولار، وفقا لتقرير سنوي صادر من اتحاد الأسهم الخاصة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا  MENA Private Equity Association.

وأوضحت الصحيفة أنه قد تم  توثيق نقاط الضعف في قطاع الأسهم الخاصة والتي تمثلت في أن أصحاب الشركات يرفضون البيع على أمل أن الاقتصاد سيتحسن وأن الصناديق تجد أنه من الصعب بيع الأصول في الوقت الذي لا تزال فيه عمليات الطرح العام المبدئي "الاكتتاب" ونشاط الصفقات بوجه عام تسير بوتيرة بطيئة.

ونسبت الصحيفة لـ عماد غندور، المدير الإداري لمؤسسة " سيدار بريدج بارتنرز" CedarBridge Partners قوله: " نشاط الأسهم الخاصة في العام 2013 لا يزال يتأثر بسلسلة الأزمات التي اندلعت في المنطقة بدءا من 2008 وحتى يومنا هذا."

وأفاد تقرير اتحاد الأسهم الخاصة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى أن التأثيرات الجانبية لغياب الصفقات الكبيرة تتمثل في زيادة الاستثمارات في رؤوس الأموال الاستثمارية والشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في السنوات الأخيرة.

وعلى الرغم من الأرقام التي تشير إلى تباطؤ، أشار معدو التقرير الصادر من الاتحاد إلى أن نشاط الاستثمار يشهد زيادة  مرة أخرى، موضحين أن مصر، على وجه الخصوص، من الممكن أن تقود الانتعاش في قطاع الأسهم الخاصة في الوقت الذي استمرت فيه الأخيرة في كونها واحدة من أقوى المقاصد الجاذبة للأسهم الخاصة العام الماضي على الرغم من التحول السياسي الذي تشهده البلاد.

وتابع التقرير: " في الوقت الذي تمضي فهي التحولات نحو استعادة الاستقرار السياسي، من المتوقع أن تعود أنشطة الصفقات في قطاع الأسهم الخاصة وقيمة الاستثمارات تدريجيًا إلى المستويات التي كانت عليها قبل العام 2011."

ولعل أبرز ملامح تقرير الأسهم الخاصة ورأس المال الجريء في الشرق الأوسط للعام 2013 ما يلي:
 

-           شهد إجمالي عدد استثمارات الأسهم الخاصة في العام 2013 انخفاضًا إلى 66 عملية بعد أن كانت 101 في العام 2012 وقد سجل حجم الاستثمارات معدلات مستقرة عند 15 مليون دولار أمريكي، وتوجه للتركيز على استثمارات رأس المال الجريء، والاستثمار في رأس المال (رأس المال النامي) والشركات الصغيرة والمتوسطة.

·          جمعت الصناديق الاستثمارية 744 مليون دولار أمريكي خلال العام 2013، وهو انخفاض بنسبة 14% عما حققته في العام 2012 حيث جمعت 863 مليون دولار أمريكي.

·         انخفض عدد استثمارات صناديق الأسهم الخاصة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في العام 2013 بنسبة 35% إلى 66 صندوقًا بمعدل حجم 15 مليون دولار أمريكي.

·         تواصل الإمارات العربية المتحدة تعزيز مكانتها كبيئة مثالية لمديري الصناديق نتيجة حجم الاقتصاد ومرونته، وقد تصدرت كل من الإمارات ومصر الاستثمارات في المنطقة لتستقطب كل منها 20%، تلتها لبنان بمعدل 18%، وتبلغ نسبة الاستثمارات في الدول الثلاثة مجموعة نصف إجمالي الاستثمارات في المنطقة للعام 2013.

·          تركزت الزيادة في حجم الاستثمارات في قطاع تكنولوجيا الاتصالات والإعلام والمعلومات وقطاع الرعاية الصحية، وقد بلغ معدل الاستثمارات في قطاع تكنولوجيا المعلومات 30% من مجموع الاستثمارات للعام 2013 كان معظمها استثمارات رأس المال الجريء. وبلغت الاستثمارات في القطاعات الأخرى كقطاع النفط والغاز والرعاية الصحية ما نسبته 26% من الحجم الكلي للاستثمارات. أما القطاع العقاري والعمراني وقطاع الخدمات المالية، فقد انخفض معدل الاستثمار نتيجة التحديات التي يشهدها قطاع الخدمات المالية.
اضغط هنا لمتابعة النص الأصلي

اقرأ أيضا:

البورصة المصرية تربح 3 مليارات بالمنتصف

البورصة المصرية تربح 318 مليونًا بالمستهل

فشل صفقة هيرمس يكبد البورصة المصرية مليارًا بالمستهل

اقتصادي: الاستقرار السياسي كلمة السر لدعم السياسات المالية

البورصة المصرية تربح 1.35 مليار فى يونيو

البورصة المصرية تأبى الاحتفال برمضان وتفقد 609 ملايين بالمستهل

المالية: ضريبة البورصة ستكون على قيمة المحفظة بنهاية العام

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان