رئيس التحرير: عادل صبري 06:00 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مصر تراجع الاتفاقيات الضريبية مع 6 دول أجنبية

مصر تراجع الاتفاقيات الضريبية مع 6 دول أجنبية

اقتصاد

مصطفى عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب

مصر تراجع الاتفاقيات الضريبية مع 6 دول أجنبية

11 يوليو 2014 11:24

قال مصطفى عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب إن الحكومة تجري مراجعة للاتفاقيات الضريبية مع 6 دول أجنبية، الهند ولوكسمبرج وفنلندا والنرويج والنمسا، إضافة إلى البحرين لإضافة بند يجيز للحكومة المصرية طلب أي معلومات ضريبية عن نشاط المصريين بالخارج سواء الصناعي أو التجاري أو المهني، مشيرًا إلى أن مصر لديها 60 اتفاقية ضريبية مع دول عربية وأجنبية.


وأقرت الحكومة عددًا من الاصلاحات الضريبية خلال الفترة الماضية تمثلت في فرض ضريبة مؤقته بنسبة 5% على من يزيد دخله عن مليون جنيه ( 140 ألف دولار) فضلا عن ضريبة على توزيعات اأارباح النقدية بالبورصة بنسبة 10% وفرض ضريبة على تعاملات المصريين بالخارج اذا كانت مصر مركزًا لنشاطه التجاري أو الصناعي أو المهني.

وأضاف عبد القادر في تصريحات للصحفيين مساء أمس الخميس أن مصر تجري التفاوض مع عدد آخر من الدول على تحديث الاتفاقيات الضريبية للحصول على أي معلومة ضريبية عدا المعلومات المصرفية.

 

وأعلن عبد القادر عن الانتهاء من مراجعة الاتفاقية الضريبية مع السعودية، ولم يتم توقيعها حتى الآن.

 

وأكد عبد القادر أن عقوبة الامتناع عن اعطاء المعلومات المطلوبة للضرائب داخل مصر تتراوح بين 10 و50 ألف جنيه، في إطار السعي لإنشاء نطام معلوماتي لمنع التهرب الضريبي.

 

وقال رئيس مصلحة الضرائب المصرية إنه جرى إلغاء فكرة السداد العيني لضريبة الـ 5% الاضافية المؤقتة لمدة 3 سنوات بعد خلاف حكومي حول امكانية تقديرها في مشروعات يقوم الممول بنفسه بتوجيه تلك الضريبة لأى مشروع يختاره.

وتابع أن الضريبة ستحصلها الدولة وتعيد توجيهها لمشروعات ذات نفع عام وستكمل الموازنة العامة استكمال باقي المشروعات حيث يتوقع أن تحقق حصيلة تتراوح بين 3 و3.5 مليار جنيه وهى ضريبة مؤقتة لمدة 3 سنوات.

وقال عبد القادر إن توسيع الوعاء الضريبي ليس صناعة مصرية وكل دول العالم تلجأ الى ذلك وهناك حصيلة ضريبية كبيرة مهدرة بسبب عدم اكتمال منظومة الضرائب في مصر، لذا جرى التفكير في فرض ضريبة على الأرباح في الخارج واستحداث إعفاء على المساهمة بالنسبة لتوزيعات الأرباح التي تحصل عليها الشركة الأم، مؤكدا عدم وجود محاباة للشركات الكبرى.

وذكر أن الحكومة المصرية ستطبق ضريبة القيمة المضافة بدلا من ضريبة المبيعات في مرحلة لاحقة.

وأشار رئيس مصلحة الضرائب المصرية إلى جرى تحصيل 15مليار جنيه متأخرات ضريبية لتصل حاليا الى 69مليار جنيه ، وفيما يخص الحصيلة الضريبية فقد سجلت حتى الآن 97% من الربط. وتستهدف وزارة المالية المصرية تحقيق 300مليار جنيه (42 مليار دولار) إيرادات ضريبية للعام المالي المنتهى في نهاية الشهر الماضي.



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان