رئيس التحرير: عادل صبري 03:20 صباحاً | الثلاثاء 19 يونيو 2018 م | 05 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

البورصة تخسر مليار جنيه لدى الإغلاق.. ومؤشرها الرئيسي ينخفض 0,46%

البورصة تخسر مليار جنيه لدى الإغلاق.. ومؤشرها الرئيسي ينخفض 0,46%

ا.ش.ا 21 مايو 2013 13:44

تباين أداء مؤشرات البورصة المصرية لدى إغلاق تعاملات اليوم الثلاثاء متأثرة بالأجواء العامة التي تشهدها البلاد ، فضلا عن مصير صفقة بيع شركة "أوراسكوم للانشاء".

 

وقد تأثرت أحجام التداول ببدء تطبيق ضريبة الدمغة على التعاملات ، وسجلت أسهم القطاع العقاري نشاطا ملحوظا بدعم من تفعيل إجراءات المصالحات التي تجريها الحكومة مع المستثمرين.


وخسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة مليار جنيه ليصل إلى 363,2 مليار جنيه، وسط تداولات بلغت نحو 245,1 مليون جنيه.


وانخفض مؤشر البورصة الرئيسي/إيجي إكس 30/ بنسبة 0,46% ليبلغ مستوى 5407,25 نقطة كما تراجع مؤشر /إيجي إكس 100/ الأوسع نطاقا بنسبة 0,19% ليبلغ مستوى 755,74 نقطة.



وفى المقابل زاد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة/إيجي إكس 70/ بما نسبته 0,01% ليصل إلى 448,73 نقطة.


وقال وسطاء بالبورصة إن تعاملات اليوم بدأت على نشاط ملحوظ ، خاصة على صعيد أسهم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة وأسهم القطاع العقاري إلا أن السوق لم تستطع الحفاظ على مكاسبها عند الإغلاق.


ومن جانبه.. قال الدكتور معتصم الشهيدي خبير أسواق المال إن الأجواء العامة التي تشهدها البلاد تفرض كلمتها على أداء السوق ، خاصة في ظل ترقب الشارع لتحرير الجنود المختطفين فى سيناء وتداعيات ذلك.


وأشار إلى أن التأثير الأكبر على التداولات جاء نتيجة غياب المعلومات بشأن صفقة بيع "أوراسكوم للانشاء" إلى شركة "أوراسكوم الهولندية" بعد إعلان الأخيرة نيتها تخفيض قيمة عرض الشراء من 280 جنيها للسهم دون أن تحدد قيمة جديدة أو موعدا لتقديم
العرض الجديد.


وأضاف أن أسهم القطاع العقاري بقيادة "مدينة نصر للاسكان" و"بالم هيلز للتعمير" و"مصر الجديدة للاسكان" و"سوديك للتعمير" سجلت نشاطا ملحوظا اليوم بدعم من اتجاه الحكومة للتصالح مع رجال الأعمال والمستثمرين ، خاصة أن أغلب شركات هذا القطاع كانت متورطة في قضايا مع الحكومة.


وأوضح الشهيدي أن أحجام التداول لاتزال ضعيفة على خلفية تطبيق الحكومة لضريبة الدمغة على تعاملات البيع والشراء بنسبة 1 % وهو الأمر الذي زاد من الأعباء المالية على المستثمرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان