رئيس التحرير: عادل صبري 10:45 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

فوربس: بلومبرج تجهل طبيعة الإحصاءات الاقتصادية

فوربس: بلومبرج تجهل طبيعة الإحصاءات الاقتصادية

اقتصاد

مجلة فوربس الامريكية

فوربس: بلومبرج تجهل طبيعة الإحصاءات الاقتصادية

محمد عبد السند 04 مايو 2014 13:26

اتهمت مجلة " فوربس" الأمريكية مواطنتها شبكة بلومبرج الإخبارية بأنها لا تفهم طبيعة الإحصاءات الاقتصادية، معلقة على ما أعلنته الأخيرة مؤخرًا بخصوص تفشي عدم المساواة الاجتماعية في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي استندت فيها على مثال الفجوات في الدخول في ميامي التي تعد واحدة من المدن التي تشهد زيادة مضطردة في هذه الظاهرة.

وذكرت فوربس في تقرير لها اليوم- الأحد- أنه بالرغم من أن أحدًا لا ينكر تفشي عدم المساواة في الولايات المتحدة على نحو أكبر مما هي عليه في الكثير من بلدان العالم الصناعية والمتقدمة الأخرى، إلا أن بلومبرج قد أخفقت في فهم تفاصيل الاحصاءات الاقتصادية التي استندت عليها.

وأضافت فوربس أن ما طالعتنا به الشبكة الأمريكية من أن الفقراء في ميامي يعيشون على 11 دولار يوميًا، هو كلام عار تمامًا من الصحة، موضحة أن الخطأ هنا يكمن في عدم الانتباه إلى أن الأسلوب المعتاد الذي يتم به جمع البيانات المتعلقة بالفقر وعدم المساواة يختلف كثيرًا عن مثيله في دول أخرى.

واستطردت فوربس في تقريرها قائلة إن إحدى الوسائل التي يمكننا من خلالها النظر إلى هذا هو مقارنة مبلغ الـ 11 دولار يوميًا بتعريف البنك الدولي للفقر المطلق الذي يبلغ 1.25 دولار يوميًا.

ومع ذلك، والكلام لا يزال لـ فوربس، يتم تعديل الرقم بما يتلاءم مع تكافؤ القوة الشرائية، ما يعني حقًا أننا بحاجة إلى أن نعيش على مبلغ 1.25 دولار في اليوم في ميامي، كي يمكننا الجزم بأننا في فقر مطلق.

وإذا كان الفقير يعيش على 11 دولار يوميًا، يكون المجتمع الأمريكي حينئذ ماضيا في الطريق الصحيح، بحسب التقرير الذي أردف أيضًا أنه بالاستناد على نفس المقاييس التي يتبعها البنك الدولي، يزج مبلغ الـ 11 دولار في اليوم بصاحبه إلى الطبقة المتوسطة وفق المقاييس العالمية.

وترى فوربس أن هذا يعني أن الولايات المتحدة الأمريكية، التي يكون حتى الفقير فيها من الطبقة المتوسطة، قد قطعت شوطًا كبيرًا في محاربة الفقر، لافتة إلى أن كوننا بورجوازيين الآن هو دليل على أننا نحل شيئا ما.

واستدركت المجلة الأمريكية في حديثها قائلة إن هذا لا يعني أن كل شيء بات ورديًا في بلادنا، موصية بوجوب وجود نظام رفاهية أفضل في الولايات المتحدة.

واختتمت فوربس التقرير بقولها إنه من السهل إثبات خطأ البيان القائل إن " الفقراء يعيشون عل 11 دولار في اليوم" نظرًا لأن الأشخاص الذين خلصوا إلى  تلك التقديرات لا يدركون تفاصيل الإحصاءات الاقتصادية التي يستخدمونها في حساب هذا الرقم. وتابعت: "هذا مؤسف حقا".

اقرأ أيضا:

الديلي ميل: الفقر يزحف على الطبقة المتوسطة بأمريكا

فوربس: تفاؤل صندوق النقد حيال مصر لا أساس له

بلومبرج: الجنيه في أدنى مستوى منذ 7 أشهر

الفقر يجعل الناخب أقل حرصًا على الديمقراطية

يورونيوز: فقراء مصر في أسوء حال منذ الثورة

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان