رئيس التحرير: عادل صبري 04:46 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

انخفاض سعر التعاقدات مع تركيا وراء أزمة "كيما"

انخفاض سعر التعاقدات مع تركيا وراء أزمة كيما

اقتصاد

أجولة أسمدة

انخفاض سعر التعاقدات مع تركيا وراء أزمة "كيما"

أحمد زغلول 06 فبراير 2014 13:56

دخلت شركة  الصناعات الكيماوية المصرية "كيما" – وهى إحدى شركات قطاع الأعمال العام- فى أزمة حادة نتيجة تخفيض أسعار صادراتها إلى السوق التركى،وهى السوق الأكبر من حيث استيراد الأسمدة المصرية.

وأكد عيد عبدالله الحوت، رئيس الشركة، أن انخفاض سعر البيع للسوق التركي والذي يستحوذ على 40% من حصة التصدير، أثر على أعمال الشركة بشكل كبير، موضحًا أن البيع لتركيا في الوقت الراهن للمحافظة على مكانة شركة كيما بالسوق التركي.

 

وأوضح أن شركته تبذل قصارى جهدها لفتح أسواق جديدة فى إفريقيا واليونان.

 

كما كشف تقرير للشركة عن ارتفاع قيمة الخامات والوقود وقطع الغيار والكهرباء إذ بلغت 86.3 مليون جنيه بنهاية ديسمبر الماضي بالمقارنة بـ50.9 مليون جنيه للعام السابق نظرًا لارتفاع الأسعار وزيادة شراء الأمونيا.

 

وتعود زيادة تكلفة شرا الأمونيا عن الأمونيا المنتجة، حيث إن النقص فى إنتاج الأمونيا يؤدى إلى زيادة الشراء.

 

اقرأ أيضا:

أزمة السماد.. سوق سوداء تعصف بجيوب الفلاحين

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان