رئيس التحرير: عادل صبري 12:19 صباحاً | الأحد 25 أغسطس 2019 م | 23 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

831 مليون دولار صادرات "الكويز" المصرية إلى أمريكا

831 مليون دولار صادرات "الكويز" المصرية إلى أمريكا

الأناضول 20 يناير 2014 08:58

قالت وزارة التجارة الأمريكية إن صادرات مصر من الملابس الجاهزة فى إطار بروتوكول "كويز" بلغت 831 مليون دولار خلال الـ11 شهرا الأولى من عام 2013 مقابل 869 مليون دولار خلال الفترة ذاتها من عام 2012، بانخفاض نسبته 4.3%.

 

وأضافت الوزارة فى تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني أن صادرات مصر فى إطار الكويز سجلت تراجعا ملحوظا، عقب الأحداث التى شهدتها البلاد بعد ثورة 25 يناير/كانون الثانى 2011.

 

ويسمح بروتوكول المناطق الصناعية المؤهلة المعروف اختصارا باسم "كويز" للمصدرين المصريين، فى قطاع الملابس الجاهزة والمنسوجات بتصدير منتجاتهم إلى السوق الأمريكية دون رسوم جمركية، شريطة أن تحتوى على مكونات إسرائيلية لا تقل عن 10,5% من المنتج.

 

وقال مجدى طلبة، رئيس غرفة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات المصرية، وأحد كبار المصدرين إلى الأسواق الأمريكية فى إطار "كويز" إن الانخفاض فى أرقام التصدير يرجع إلى المشكلات الداخلية، التى تواجهها الصناعة المصرية بشكل عام وقطاع التصدير بشكل خاص.

 

وأضاف طلبة فى اتصال هاتفى مع مراسل وكالة الأناضول اليوم الاثنين، أن المصانع المصرية تواجه أزمات لا حصر لها، خاصة العاملة فى قطاع الملابس والمنسوجات بسبب عزوف البنوك عن التمويل، وتباطؤ الحكومة فى اتخاذ إجراءات لحل مشاكل المتعثرين.

 

ونفى تراجع إقبال المستوردين الأمريكيين على منتجات الملابس والمنسوجات المصرية، قائلا: “الطلب زاد العام الماضي، لكن المشكلات الداخلية قللت من قدرات المصانع الإنتاجية ".

 

وقال رئيس غرفة الملابس الجاهزة باتحاد الصناعات بأن مصر تقدمت أواخر 2011 بطلب إلى الإدارة الأمريكية لخفض نسبة المكون الإسرائيلى فى المنتجات المصرية، إلى 8% بدلا من 10.5%، لكن الطلب لم يتم البت فيه حتى الآن.

 

ووفقا لتقرير هيئة الرقابة على الصادرات والواردات المصرية، فإن صادرات مصر من الملابس الجاهزة إلى إسرائيل بلغت 2 مليون دولار تقريبا بنهاية العام الماضي، مقارنة بثلاثة ملايين دولار عام 2012، فيما بلغت واردات مصر من الغزل والمنسوجات الإسرائيلية 25 مليون دولار تقريبا، مقابل 40 مليون دولار فى 2012.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان