رئيس التحرير: عادل صبري 01:26 صباحاً | الخميس 22 أغسطس 2019 م | 20 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

مصر تغلق أبوابها أمام بنوك غسيل الأموال

مصر تغلق أبوابها أمام بنوك غسيل الأموال

أحمد زغلول 19 يناير 2014 14:16

أكد مصدر مسؤول بالبنك المركزي في تصريحات خاصة إلى "مصر العربية" أن مصرفه يرفض فتح باب الربط بين البنوك الإلكترونية العالمية مثل "باي بول" و"جوجل شيك أوت" وغيرها من البنوك المنتشرة على شبكة الإنترنت والبنوك العاملة في السوق المحلية.

 

وأضاف أنه رغم مطالبات البعض بإجراء هذا الربط إلا أن الحرص على حماية حسابات العملاء، إضافة إلى تشديد البنك المركزي من إجراءات مواجهة غسيل الأموال كانت الأسباب لرفض الربط مع البنوك الإلكترونية.

 

من جانبه أكد ماهر محمد حامد، مدير عام قطاع تكنولوجيا المعلومات ببنك مصر، أن عدم الربط مع البنوك الإلكترونية يحمي البلاد من استقبال أموال ناتجة عن إجراءات غير سليمة.

 

 

وأوضح أن البنوك العاملة في السوق المحلية لديها مواقع إلكترونية تقوم بتطويرها بشكل مستمر للوصول إلى أعلى درجات الجودة في تقديم الخدمات المصرفية الإلكترونية وفي الوقت نفسه حماية اقتصاد البلاد من التلاعبات، وحماية حسابات العملاء من الاختراقات.

 

الجدير بالذكر أن حجم عمليات غسيل الأموال في العالم تبلغ نحو 3 تريليونات دولار، وذلك بحسب تأكيدات مسؤولين في اتحاد المصارف العربية، حيث أشار الدكتور جوزيف طربية، أمين عام الاتحاد إلى أن حجم الأموال المغسولة سنويًا لا يقل عن 5 % من إجمالي الناتج العالمي و8 % من حجم التجارة الدولية.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان