رئيس التحرير: عادل صبري 11:09 مساءً | السبت 24 أغسطس 2019 م | 22 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

"العربي": تحديث الجهاز الإداري أهم خطوة لتحقيق التنمية

العربي: تحديث الجهاز الإداري أهم خطوة لتحقيق التنمية

اقتصاد

أشرف العربى، وزير التخطيط

"العربي": تحديث الجهاز الإداري أهم خطوة لتحقيق التنمية

حنان علي 18 يناير 2014 13:03

قال أشرف العربى، وزير التخطيط ، إن هناك ضرورة للاتجاه إلى تحديث الجهاز الإداري للدولة، موضحًا أن الدستور الجديد ينص على أن الوظائف العامة في الدولة يجب الحصول عليها على أساس الكفاءة دون اللجوء إلى الوساطة أو المحسوبية، مؤكدا أن بدون تحديث الجهاز الإداري للدولة لن نحقق خطوات التقدم المنشود.

جاء ذلك خلال ندوة المجلس المصري للشئون الاقتصادية تحت عنوان "الاقتصاد المصري التحديات والحلول" بحضور عدد من الوزراء السابقين والسفراء وممثلي الجمعيات الأهلية.

 

واستعرض العربي خلال الندوة عددًا من التحديات التي تواجه الاقتصاد المصري، مشيرا إلى أن الاستفتاء على الدستور يوضح للعالم أن المصريين بجميع طوائفهم يمضون نحو مستقبل ديمقراطي وهذا ما أوضحته نتائج الاستفتاء.

 

وعلى صعيد ملف الطاقة، أكد العربي أن الطاقة يجب أن تشغلنا جميعا في مصر خاصة الطاقة الجديدة والمتجددة، مشيرًا إلى أنه كان لدينا خطة بدأت مع بداية عام 2000 تتضمن حصول مصر على 20% من احتياجها من الطاقة من خلال الطاقة المتجددة بحلول عام 2020 ولم يتحقق منها سوى 4% فقط.

 

وأشار إلى أن الحكومة يأتي لها مئات الطلبات يوميًا من قبل مستثمرين للاستثمار في الطاقة الجديدة والمتجددة ولكن نواجه مشكلة تسعير الطاقة، وجار حاليا العمل على هذه المشكلة خلال الفترة القادمة.

 

ولفت وزير التخطيط إلى أن فجوة التنمية زادت خلال الثلاث سنوات الماضية مقارنة بالدول المتسابقة معنا في الخصائص مثل الهند والبرازيل.

 

 وبحسب الوزير، قال العربي إن لدينا قضية مهمة للغاية وهى قضية المكان، حيث إن المساحة المؤهلة بالسكان لا تزيد على 7% من جملة مساحة مصر، وبالتالي يجب أن يكون لدينا مشروعات قومية لحل مشكلة المساحة مثل مشروع تنمية قناة السويس والذى يجب أن نتفق جميعًا عليه، إنه مشروع قومي له الأولوية المطلقة خلال الفترة القادمة، بالإضافة إلى سيناء وتنمية الصعيد، مشيرًا إلى أن 44% من مساحة مصر يسكنها 200 ألف نسمة بالرغم من عدم وجود معوقات استثمارية في هذه المساحة.

 

وأكد أن قضية المياه وتنمية الإنسان والتعليم يجب أن تحظى بأولوية خلال الفترة القادمة، بالإضافة إلى أن مصر تحتاج إلى قفزات واختصار للزمن، مشيرًا إلى أن القضايا الخطيرة والمهمة التي تواجه مصر لا تحتاج إلى تأجيل مثل الصحة والتعليم والطاقة.

 

موضوعات ذات صلة:

لقاء مع وزير التخطيط الدكتور أشرف العربي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان