رئيس التحرير: عادل صبري 01:12 مساءً | الأربعاء 21 أغسطس 2019 م | 19 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

البورصة تتراجع متجاهلة مؤشرات الموافقة على الدستور

البورصة تتراجع متجاهلة مؤشرات الموافقة على الدستور

الأناضول 16 يناير 2014 16:41

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية، لدى إغلاق تعاملات اليوم الخميس، متأثرة بعمليات بيع من جانب المتعاملين الأجانب وبعض الأفراد المصريين، وسط تجاهل لمؤشرات أولية تظهر موافقة أغلبية المصوتين في الاستفتاء على الدستور الجديد للبلاد.

 

وأظهرت نتائج شبه نهائية غير رسمية لأصوات المقترعين على الاستفتاء على الدستور، ارتفاع نسبة التصويت بـ"نعم" إلى نحو 98.3% من إجمالي عدد الأصوات الصحيحة.

 

وتراجع مؤشر "egx30" الرئيسي الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة بنسبة 0.76%، ليغلق عند مساوى 7143.6 نقطة, فيما انخفض مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "egx70" بنحو 1.02%، مسجلا 564.3 نقطة.

 

وسجلت تعاملات الأجانب والمصريون صافي مبيعات بلغت مجتمعة نحو 3.7 مليون جنيه, هي ذاتها صافي ما اشتراه العرب.

 

وخسر رأس المال السوقي للبورصة المصرية بنهاية التعاملات نحو 1.3 مليار جنيه مصري (186 مليون دولار)، ليصل إلى مستوى 443.5 مليار جنيه مصري   (63.7 مليار دولار).

 

وقال أحمد إبراهيم، محلل أسواق المال، في اتصال هاتفي لمراسل وكالة الأناضول إن "السوق تجاهلت المؤشرات الأولية لنتائج الاستفتاء على الدستور، بينما يرى البعض أن إقراره سيعزز الاستقرار السياسي والاقتصادي للبلاد".

 

وأدلى المصريون يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، بأصواتهم في الاستفتاء على الدستور، ضمن خارطة طريق أعلنها الرئيس المؤقت عدلي منصور في يوليو/تموز الماضي، وتنص على إجراء انتخابات رئاسة وبرلمانية خلال 90 يوما من إقرار الدستور.

 

وقال إيهاب سعيد، خبير التحليل الفني بشركة أصول للوساطة في الأرواق المالية :" الجميع كانوا يتوقعون نتيجة استفتاء الدستور والموافقة عليه بالإجماع, لذلك اتجهوا إلى الشراء منذ أكثر من أسبوعين".

 

وأضاف سعيد في اتصال هاتفي، أن نتيجة الاستفتاء لا تعني مواصلة الصعود .. البيع لجني الأرباح هو رد الفعل المنتظر".

 

بينما يرى ياسر درويش العضو المنتدب لشركة واحة لإدارة المحافظ وصناديق الاستثمار، أن البورصة المصرية آن لها أن يتخللها عمليات تراجع وصفها بالصحية لجني الأرباح بعد تسجيل ارتفاعات طوال خمسة أشهر ماضية.

 

وقال عبد ربه عبد المجيد سمسار في شركة بايونيرز للوساطة في إتصال هاتفي :" أتوقع عمليات جني أرباح قوية للبورصة ولا استبعد مخاوف المتعاملين من الدعوات للتظاهر في 25 يناير/كانون الثاني المقبل في ذكرى الثورة المصرية".

 

عربيا، تباين أداء مؤشرات البورصات العربية ، في ختام تعاملات اليوم الخميس، فسجلت مؤشرات بورصة دبي، وأبوظبي، وقطر والسعودية، ارتفاعا، فيما انخفضت مؤشرات البورصة المصرية، ، والبحرين، ومسقط ، والأردن.

 

وقررت إدارة سوق الكويت للأوراق المالية، اعتبار اليوم عطلة رسمية، بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.

 

وفيما يلي مستويات إغلاق الأسواق، حيث ارتفعت:

 

ـ دبي : صعد المؤشر بنسبة 0.83%، إلى مستوى 3609.1 نقطة.

 

ـ أبو ظبي : نما المؤشر بنسبة 1.27%، مسجلا 4521.4 نقطة.

 

ـ قطر: زاد المؤشر بنسبة 0.27%، إلى 11106.1 نقطة.

 

ـ السعودية: ارتفع المؤشر بنسبة 0.18%، ليبلغ 8761 نقطة.

 

وفي المقابل، تراجعت أسواق:

 

ـ مصر : هبط المؤشر الرئيس بنسبة 0.76%، إلى 7143.6نقطة.

 

ـ مسقط : تراجع المؤشر بنسبة 0.22%، مسجلا 7140.2 نقطة.

 

. البحرين: انخفض المؤشر بنسبة 0.48%، إلى 1266.8 نقطة.

 

ـ الأردن : هبط المؤشر بنسبة 0.15%، إلى 2142.9 نقطة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان