رئيس التحرير: عادل صبري 06:01 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عبد النور: التحقيق فى تضرر الصناعة المحلية من الحديد التركى

عبد النور: التحقيق فى تضرر الصناعة المحلية من الحديد التركى

اقتصاد

منير فخرى عبد النور

عبد النور: التحقيق فى تضرر الصناعة المحلية من الحديد التركى

محمد موافى 24 ديسمبر 2013 14:04

قال منير فخرى عبد النور وزير التجارة والصناعة إنه بصدد بدء إجراءات التحقيق فى تضرر الصناعة المحلية من تدفق واردات حديد التسليح التركى وذلك استنادا لأحكام المادة 20 من اللائحة التنفيذية للقانون المصرى رقم 161 لسنة 1998 والخاص بحماية الاقتصاد القومى من الآثار الناجمة عن الممارسات الضارة فى التجارة الدولية. 

 

وقال الوزير بأن مبادرة الوزارة باتخاذ هذا الإجراء تأتى فى إطار حرصها على حماية الصناعة المحلية من الممارسات الضارة وغير المشروعة حيث ستقوم سلطة التحقيق ممثلة فى جهاز مكافحة الدعم والإغراق التابع للوزارة ببدء إجراءات التحقيق فورا للتحقق من حدوث ضرر للصناعة الوطنية من حديد التسليح.

وأشار عبد النور إلى أن الصناعة المحلية لم تتقدم بشكوى رسمية مدعومة بالبيانات والمستندات تؤكد الضرر الواقع عليها من جراء تدفق الواردات التركية وهو الأمر الذى يتيح لسلطة التحقيق اتخاذ إجراءاتها لرفع هذا الضرر.

وطالب عبد النور الصناعة المحلية بسرعة استيفاء كافة البيانات وتقديم كافة المستندات لجهاز مكافحة الدعم والإغراق لاستكمال مراحل التحقيق وإثبات الضرر اللاحق بها نتيجة الواردات المتزايدة من حديد التسليح التركى والتى ترد بأسعار فواتير متدنية (فوب) حتى تتمكن سلطة التحقيق من إنهاء إجراءات التحقيق والتوصل إلى نتائج فى أقرب وقت ممكن وذلك وفقا لأحكام القانون الدولى لمكافحة الإغراق. 
 

وأشار عبد النور إلى أن واردات مصر من الحديد التركى قد شهدت ارتفاعا مطردا خلال الثلاثة شهور الماضية حيث بلغ 3 آلاف طن خلال شهر أكتوبر وارتفعت إلى 22 ألف طن فى نوفمبر وبلغت حوالى 60 ألف طن حتى 24 ديسمبر الجارى وذلك وفقا للشحنات التى تم فحصها والإفراج عنها من المؤانئ المصرية، لافتا إلى أن إجمالى احتياجات السوق المصرى من حديد التسليح تصل إلى حوالى 500 ألف طن شهريا. 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان