رئيس التحرير: عادل صبري 11:05 مساءً | الاثنين 21 مايو 2018 م | 06 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

عن احتمالية وصوله 100 دولار.. كيف يؤثر ارتفاع سعر برميل النفط على مصر؟

عن احتمالية وصوله 100 دولار.. كيف يؤثر ارتفاع سعر برميل النفط على مصر؟

أحمد حسين 26 أبريل 2018 09:02

قال خبراء اقتصاديون إن استهداف السعودية وصول النفط إلى ١٠٠ دولار للبرميل سوف يؤثر سلبيا على مصر؛ لأنها حددت سعر النفط فى الموازنة الجديدة بـ٦٧ دولارًا ما يعنى زيادة عجز الموازنة بنسبة أكبر من المستهدفة وسيؤدى لزيادة حجم الاقتراض من الخارج والداخل.

 

وقالت مصادر في قطاع النفط لوكالة رويترز إن السعودية ستعمل على تخفيض الإنتاج أملا في وصول أسعار النفط إلى 100 دولار للبرميل.


 وفي وقت سابق، قالت مصادر لوكالة بلومبرج إن السعودية تأمل في وصول أسعار النفط إلى مستوى 80 دولارا للبرميل من أجل تمويل خطتها لإصلاح الاقتصاد وعملياتها العسكرية في اليمن.


 وسيؤدى ارتفاع أسعار النفط إلى عدم قدرة مصر على تحقيق مستهدف عجز الموازنة عند 8.4% مع تقدير سعر البرميل عند 67.2 دولار في موازنة العام المالي المقبل. 


ويتراوح سعر برميل النفط حاليا ما بين ٧٠ و٧٣ دولارا للبرميل.

 

زيادة العجز 
فى هذا الصدد قال سرحان سليمان الخبير الاقتصادي أن تخفيض السعودية لانتاجها سوف يؤدى إلى وصول سعر البرميل الى ٨٠ دولار ولن يصل إلى ١٠٠ دولار إلا فى حالة موافقة إيران على التخفيض ايضا وهذا لن يحدث قريبا.


واضاف سليمان لـ"مصر العربية" أن وصول السعر الى ١٠٠ دولار ومصر حددت سعره فى الموازنة ب٦٧ دولار يعنى زيادة عجز الموازنة بشكل مباشر لان مصر تستورد المنتجات البترولية والنفط الخام من الخارج بنسبة تقارب من ٢٥٪ .


وأوضح الخبير الاقتصادي أن مصر لن يكون أمامها سوى زيادة الاقتراض من الخارج والداخل لتسديد فواتير استيراد النفط التى دائما ما تكون بالدولار أو استبدال جزء من مخصصات بند من بنود الموازنة لصالح استيراد النفط.


زيادة الاقتراض


وائل النحاس الخبير الاقتصادي قال إن استهداف السعودية وصول النفط إلى ١٠٠ دولار للبرميل يؤثر سلبيا على مصر.


واضاف النحاس لـ"مصر العربية" أن الحكومة حددت سعر برميل النفط فى الموازنة الجديدة ب٦٧ دولار اى بقيمة اقل من المستهدف السعودية ما يعنى زيادة عجز الموازنة بنسبة أكبر من المستهدفة.


وأوضح الخبير الاقتصادي أن الحكومة سوف تتجه إلى تحويل هذا العجز من خلال الاستدامة وزيادة القروض وسوف تتكرر مشكلة العام الحالى الذي حددت فيه الحكومة سعر البرميل ب٥٥ دولار وارتفع السعر فى الواقع إلى ٧٠ دولار ما أدى لزيادة العجز.


وكانت الحكومة حددت فى الموازنة الحالية سعر النفط ب٥٥ دولار للبرميل الا ان اليه ارتفع إلى ٧٠ دولار ما أدى لزيادة العجز الى ٤٢٠ مليار جنيه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان