رئيس التحرير: عادل صبري 01:25 مساءً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

3 آلاف جنيه زيادة في أسعار الألومنيوم.. وغرفة الصناعات: «السوق وقف»

3 آلاف جنيه زيادة في أسعار الألومنيوم.. وغرفة الصناعات: «السوق وقف»

اقتصاد

صناعة الألومنيوم تتدهور

3 آلاف جنيه زيادة في أسعار الألومنيوم.. وغرفة الصناعات: «السوق وقف»

محمد عمر 22 أبريل 2018 20:01

فوجئت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات وشعبة الأجهزة المنزلية بالغرف التجارية، بزيادة مفاجئة في سعر الألومنيوم، بلغت 3 آلاف جنيه في الطن الواحد، ليبلغ سعر الطن بعد إضافة ضريبة القيمة المضافة إليه ما يجاوز الـ65 ألف جنيه.

 

وقال فتحي الطحاوي، نائب رئيس شعبة الأجهزة المنزلية بغرفة القاهرة التجارية، إنه طلب من رئيس الشركة عقد اجتماع عاجل مع الغرف التجارية واتحاد الصناعات لوقف تنفيذ القرار، وشرح مدى تأثيره على حالة الأسعار بالسوق المحلية.

 

وأوضح في تصريحات صحفية اليوم، أن ارتفاع أسعار الألومنيوم سيؤثر في أسعار المنتجات المصرية، كاشفا في تصريحات صحفية، عن أنه طلب تدخل مدحت نافع، رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية، وتحديد موعد لعقد لقاء موسع بحضوره، وممثلين عن شركة مصر للألومنيوم، واتحاد الصناعات، الغرف التجارية، ومصنعي الأواني المنزلية، وغيرها من صناع الألومنيوم، حتى يتم عرض المشكلة والتوصل لحلول تراعي فيه مصالح جميع الأطراف، وخلال الأيام المقبلة سيتم تحديد موعد لهذا اللقاء لحل تلك الأزمة.

 

وأوضح محمد المهندس، رئيس غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، فى بيان، أن القرار المفاجئ لمصر للألومنيوم أوقف حركة البيع والشراء بالسوق.

 

وأشار إلى أن الشركة أبلغتهم ببدء تطبيق الأسعار الجديدة من اليوم، وهى 63 ألف جنيه للطن بدلا من 60 ألف فضلا عن زيادة حوالي ألفين جنيه ضريبة، مؤكدًا أنها لن تكون الأخيرة فى هذا الشهر، ومن المرتقب أن تقدم "مصر للألومنيوم" على زيادة جديدة قبل نهاية أبريل الحالى، حسبما نقل قرارها.

 

وأكد أن رفع الأسعار سينتج عنه توقف عدد من المصانع، ورفع سعر المنتج النهائي داخل السوق المصري، ما سيؤدي إلي عدم قدرة المستهلك المصري على الشراء بأسعار أعلى، وبالتالي سيخلق ذلك حالة من الركود للمنتجات الوطنية، ولجوء المستهلك لشراء المنتج التركي والصيني، وهو ما يجعلنا غير قادرين على المنافسة داخل بلدنا، كما سيؤثر على المنتج النهائي المصري خارجيًا ويخرجه عن إطار المنافسة مع المنتجات المثيلة للدول الأخرى، ويقلل من حجم الصادرات في هذا القطاع، في وقت تسعى الدول المصرية لزيادة حجم الصادرات وتقليل الواردات.

 

وأكد المهندس رفضه لقرار شركة مصر للألومنيوم، لافتًا إلى أن عددا كبيرا من تجار جملة خام الألومنيوم أوقفوا بيع المنتج لورش التصنيع لحين وضوح الرؤية والتسعير النهائى.

 

يذكر أن المصنعين تقدموا باستغاثة عاجلة اليوم لوزير التجارة والصناعة، المهندس طارق قابيل لوقف هذا القرار، والتدخل لحل تلك الأزمة وإنقاذ المصانع من التوقف، ووضع حد لتلك القرارات التي تهدد الصناعة في مصر، وتعوق حركة النمو الاقتصادى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان