رئيس التحرير: عادل صبري 05:38 مساءً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

كيف تؤثر عودة الطيران البريطاني لشرم الشيخ على الحركة السياحية؟

كيف تؤثر عودة الطيران البريطاني لشرم الشيخ على الحركة السياحية؟

اقتصاد

متى تعود السياحة الروسية لمصر؟

فى حالة عودة السياحة الروسية

كيف تؤثر عودة الطيران البريطاني لشرم الشيخ على الحركة السياحية؟

حمدى على 29 مارس 2018 19:30

تباينت آراء خبراء سياحيين، حول دراسة بريطانيا رفع الحظر على الطيران لشرم الشيخ عقب عودة السياحة الروسية لمصر، حيث قال البعض إن الخطوة إيجابية وتساهم فى زيادة الحركة السياحية للمدينة التى تعتمد بشكل كبير على روسيا وبريطانيا.

 

فيما رأى آخرون، أن عودة الطيران المنتظم بين البلدين لا قيمة له بالنسبة للسياحة لأنه مكلف جدا وأعداده محدودة، والآمال معقودة على الطيران العارض.

 

وتدرس بريطانيا في الوقت الحالي، رفع الحظر المفروض على الطيران إلى شرم الشيخ، فى حالة عودة السياحة الروسية إلى مصر.

 

وذكر تقرير لموقع "تي تي جي"، أنه مع تعزيز الإجراءات الأمنية، وكون المطار أصبح وجهة آمنة من قبل وزارتي النقل والخارجية في بريطانيا، بات مقبولاً استئناف الرحلات لمصر.

 

من جانبه أكد رئيس المجموعة المصرية البريطانية، بمجلس العموم جوناثان لورد، دعم المجموعة لاستئناف الرحلات الجوية إلى شرم الشيخ.

 

وذكر أن 40 نائبا بمجلس اللوردات البريطاني يضغطون على الحكومة البريطانية، لإنهاء حظر السفر واستئناف الرحلات إلى شرم الشيخ.

 

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقع في 4 يناير الماضى، مرسوما لاستئناف الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة، ومن المتوقع وصول أول رحلة إلى القاهرة من موسكو 12 أبريل.

 

وارتفعت إيرادات مصر من قطاع السياحة 123.5 % إلى نحو 7.6 مليار دولار في 2017 مع زيادة أعداد السياح الوافدين إلى البلاد 53.7 % إلى نحو 8.3 مليون سائح.

 

وجاء ذلك نتيجة زيادة الحركة السياحية في النصف الثاني من 2017 حيث وصل عدد السائحين خلاله إلى 4.7 مليون سائح.

 

ويعد قطاع السياحة ركيزة أساسية لاقتصاد مصر ومصدر رزق لملايين المواطنين ومورد رئيسي للعملة الصعبة لكنه تضرر بشدة جراء سنوات الاضطراب السياسي عقب ثورة 2011 وبعض أعمال العنف المسلح.

 

وتلقت السياحة المصرية ضربة قاصمة عند تحطم طائرة ركاب روسية في سيناء أواخر أكتوبر 2015 ومقتل جميع ركابها.

 

وعقب حادث الطائرة فرضت روسيا حظرا على السفر إلى مصر بينما حظرت بريطانيا السفر إلى سيناء، وستعيد روسيا الرحلات الجوية إلى القاهرة 12 أبريل المقبل.

 

وزاد معدل الإنفاق السياحى زاد إلى 95.6 دولار في الليلة الواحدة خلال النصف الثاني من 2017 مقابل 88.2 دولار خلال النصف الأول من نفس العام.

 

وزاد إغراء المقصد السياحي المصري عقب قرار البنك المركزي تحرير سعر صرف الجنيه في نوفمبر  2016، حيث أدى ذلك إلى تراجع قيمة العملة المحلية إلى النصف وعزز القدرة التنافسية للقطاع.

 

خطوة إيجابية

قال الدكتور زين الشيخ، الخبير السياحي، إن دراسة بريطانيا رفع حظر الطيران إلى شرم الشيخ بعد عودة الطيران الروسي، خطوة إيجابية جدا فى صالح زيادة الحركة السياحية لمدينة شرم الشيخ التى تعتمد اعتمادا كبيرا على هاتين الدولتين فى الحركة الوافدة إليها.

 

وأضاف الشيخ، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن عودة الطيران البريطاني عقب الطيران الروسي، يعطى ثقة للعالم فى المقصد السياحي المصري، مشيرا فى الوقت نفسه، إلى أن قرار عودة الطيران ليس سياسيا فقط، وإنما اقتصادي وأمنى، وعلى الدولة المصرية حل المشكلات الداخلية مثل النظافة والأكل الجيد والمواصلات بجانب تأمين المطارات، لأن ذلك كله يعطى إشارة بأن مصر جادة فى استقبال السائحين من كل الجوانب وليس التأمين فقط.

 

وأوضح الخبير السياحي، أنه عندما تنتشر سمعة سيئة على مقصد سياحي ما من جانب دولة معينة، فإن تلك السمعة تنتشر بسرعة بين الدولة الأخرى من خلال تقارير السفراء وجلساتهم مع بعضهم البعض، والعكس صحيح عندما تظهر سمعة طيبة، ولذلك على مصر أن تجتهد لإيصال صورة جيدة عنها وسمعة طيبة.

 

الطيران العارض الأهم

فيما قال مجدي سليم، وكيل وزارة السياحة الأسبق، إن عودة الطيران الروسي فى 12 أبريل غير مضمونة حتى الآن، بسبب تأجيل العودة أكثر من مرة من قبل، ولذلك لا يجب أن نعول كثيرا على السياحة الروسية والبريطانية من ورائها.

 

وأضاف سليم، فى تصريحات لـ"مصر العربية"، أن عودة الطيران الروسي ومن بعده البريطاني سيكون طيرانا منتظما وليس عارضا، وهذا الطيران لا قيمة له بالنسبة للسياحة، لأن أسعاره مرتقعة للغاية وأعداده محدودة، ولذلك فإن تأثير عودة الطيران البريطاني لشرم الشيخ لن يؤثر كثيرا على الحركة السياحية فى المدينة.

 

وأوضح وكيل وزارة السياحة الأسبق، أن الآمال معقودة على عودة الطيران العارض "الشارتر" المباشر بين المدن البريطانية والروسية إلى مدينة شرم الشيخ مباشرة، وليس الطيران المنتظم بين موسكو والقاهرة أو لندن والقاهرة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان